رابط إمكانية الوصول

logo-print

منقبة بتنورة قصيرة.. صورة فتاة شغلت المغاربة


صورة من صور الفتاة التي راجت على فيسبوك

امرأة ترتدي نقابا وتنورة قصيرة تكشف عن ساقيها، مع كعب عال.. هذه هي الصورة التي انتشرت بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب خلال الساعات الماضية، مثيرة جدلا واسعا حول حقيقة الصورة.

وانقسم نشطاء موقع فيسبوك حول الصورة، التي التقطت على هامش مهرجان "البولفار" الخاص بموسيقى الشباب بمدينة الدار البيضاء، إذ عبر البعض عن إعجابه بالصورة لكونها تعبر عن الانفتاح، بينما قال آخرون إنها "مسيئة".

وأمام هذا الجدل، خرج المخرج السينمائي، هشام العسري، لإعلان أن الصورة تتعلق بمقطع من فيلم موسيقي يشتغل عليه، موضوعه المرأة، سيرا على إنتاجاته السابقة التي تصنف ضمن خانة الأعمال "الجريئة".

وعبر المخرج العسري عن انزعاجه من النقاش الذي أثير حول الصورة، والمتعلق بـ"الإساءة للدين الإسلامي"، موظفا السخرية للتعليق على هذا التوجه.

واستمر النقاش مفتوحا حتى بعد أن المخرج المغربي التوضيح على حسابه الرسمي على فيسبوك.

وقال معلون إن من حق أية فتاة ارتداء ما تشاء من لباس في إطار حرية التعبير الشخصية لكل مواطن مغربي، بعيدا عن التصورات الجاهزة عن الإسلام.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG