رابط إمكانية الوصول

logo-print

استطلاع رأي: %22 من المغاربة ضد معاقبة مفطري رمضان


تونسي يحتج على منع غير الصائمين في رمضان من ارتياد المقاهي والمطاعم

كشف استطلاع للرأي، نُشر الأربعاء، أن غالبية المغاربة يؤيدون معاقبة المفطرين علنا في شهر رمضان، إذ دافع 68 بالمئة من المشاركين في استطلاع الرأي عن "ضرورة إنزال العقاب بالمفطرين جهرا وقت الصيام"، بينما عبر 22 بالمئة عن رفضهم ذلك.

ويعاقب الفصل 222 من القانون الجنائي المغربي بالحبس، من شهر إلى ستة أشهر، وبغرامة مالية لا تقل عن 120 درهما (12 دولار)، على الإفطار جهرا خلال شهر رمضان.

ويمثل الذكور المنتمون إلى شرائح مهنية دنيا، والمتحدرون في الغالب من أصول قروية، النسبة الأكبر من المؤيدين لمعاقبة المفطرين علنا في رمضان، بينما أظهر الاستطلاع "تسامحا، أكثر نسبيا، لدى النساء".

وسجل تفاوت في درجة التسامح مع المفطرين بين المناطق، إذ بلغت أعلى نسب المؤيدين لمعاقبتهم في شمال وشرق البلاد، مقابل تسامح أكبر في المناطق الجنوبية.

وشمل الاستطلاع، الذي نشرت نتائجه جريدة "ليكنوموست" المغربية، عينة من ألف شخص، وأجراه مكتب "سينرجيا"، بواسطة سبر آراء عبر الهاتف.

وأُثير موضوع الإفطار العلني في رمضان، قبل أيام، عقب قيام شبان بالهجوم على شخصين بشبهة "الإفطار العلني" في قرية بنواحي مدينة آسفي، جنوب غرب المغرب.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG