رابط إمكانية الوصول

logo-print

احتلت تونس المرتبة الأولى عربيا ومغاربيا في تقرير مؤشر الحرية العالمي، الذي تصدره منظمة "فريدوم هاوس" الأميركية غير الحكومية.

وذكرت المنظمة في تقريرها الجديد، أن تونس تراجعت في مؤشر الحرية مقارنة بالسنة الماضية (من 70 إلى 78 نقطة)، بسبب "تأجيل الانتخابات البلدية وتمديد فترة الطوارئ، بالإضافة إلى تعرض النظام السياسي لضغوطات من طرف النظام التونسي السابق".

واحتل المغرب المرتبة الثالثة عربيا والمرتبة الثانية مغاربيا بـ39 نقطة، كما وضعه التقرير ضمن البلدان ذات التصنيف "شبه الحر".

وأدرج التقرير المملكة ضمن خانة الدول التي تراجع مؤشر حريتها، إذ انتقل من 41 نقطة في سنة 2017 إلى 39 نقطة في 2018.

وأرجع التقرير هذا التراجع إلى "رد الفعل القوي للسلطات المغربية اتجاه المظاهرات التي شهدتها مناطق مختلفة في البلاد".

وحصلت الجزائر على المركز الخامس عربيا برصيد 35 نقطة، وتلتها موريتانيا بـ 30 نقطة ثم ليبيا بـ9 نقاط من أصل 100 نقطة، لتدخل بذلك قائمة أسوأ الدول على مستوى الحريات، والتي وصفها التقرير بـ"الدول غير حرة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG