رابط إمكانية الوصول

logo-print

تقرير أممي.. الحشيش المغربي يغزو أوروبا


الأمن يشرف على تدمير حقول القنب الهندي على مقربة من مدينة العرائش

صنف تقرير أممي حديث، المغرب، على رأس البلدان المنتجة للقنب الهندي على الصعيد العالمي، مشيرا إلى كونه أيضا من بين أكثر البلدان المصدرة لتلك النبتة تحديدا نحو أوروبا.

التقرير الجديد الصادر عن "مكتب مكافحة المخدرات والجريمة" التابع للأمم المتحدة، أوضح أن المغرب يبقى من أكثر البلدان المُبلغ عنها من طرف الدول الأعضاء كمَصدر للقنب الهندي، متبوعا بأفغانستان وبدرجة أقل لبنان والهند وباكستان.

محجوزات هائلة

ذكر المصدر أن التصدير بالنسبة للمغرب يشمل بالخصوص "راتنج القنب الهندي" (حبوب القنب)، إذ ينقل من شمال أفريقيا نحو أوروبا بالخصوص، بينما يبقى الاتجار في عشبة القنب الهندي محليا بالأساس.

واستنادا إلى التقرير ذاته فإن محجوزات القنب الهندي عرفت ارتفاعا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، وتحديدا خلال الفترة ما بين 2010 و2015 مقارنة بأواخر تسعينيات القرن الماضي.

ويضيف التقرير، أنه في سنة 2015 أبلغت المكسيك عن أكبر كمية محجوزات من عشبة القنب الهندي في العالم تلتها الولايات المتحدة الأميركية ونيجيريا وباراغواي ومصر، بينما أبلغت كل من إسبانيا وباكستان والمغرب عن أكبر كمية محجوزات من راتنج القنب الهندي، تليها كل من أفغانستان والجزائر.

طريق الحشيش

يبرز التقرير أن المغرب يصدّر حبوب القنب نحو أوروبا وباقي البلدان في شمال أفريقيا، بينما تجد حبوب القنب الأفغانية سوقا لها في البلدان المجاورة لأفغانستان وتحديدا باكستان وإيران.

كما أورد المصدر أن حبوب القنب المغربي تُصدر نحو أوروبا عبر طريق مباشر يصل إلى إسبانيا وفرنسا وإيطاليا وهولندا، إلى جانب طريق آخر بلّغ عنه "اليوروبول"، وهو طريق يعبر ليبيا وصولا إلى إيطاليا.

ويقدر كل من "المكتب الأممي لمكافحة المخدرات والجريمة" وكذا "اليوروبول"، أن تكون معظم كميات حبوب القنب الموجودة في أوروبا مصدرها المغرب، مشيرا إلى أنه يتم الاتجار أيضا في حبوب القنب الأفغانية بأوروبا، إذ تستعمل في الغالب دولة ألبانيا كمركز لتوزيعها.

تصل مساحة الأراضي المزروعة بالقنب الهندي في المغرب إلى 47 ألف هكتار، بينما تصل مساحة الأراضي التي يتم حصادها إلى 45 ألفا و853 هكتارا تنتج 38 ألف طن.

هذا وتصل مساحة الأراضي التي تم القضاء على تلك الزراعة فيها إلى 1147 هكتارا، ويشير التقرير بهذا الخصوص إلى أن المكسيك أبلغت عن أكبر مساحة من الأراضي المخصصة لزراعة القنب الهندي التي تم القضاء عليها وذلك خلال الفترة ما بين 2010 و2015 تليها كل من المغرب ونيجيريا.

عدد مستهلكي المخدرات في العالم. المصدر: تقرير مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة
عدد مستهلكي المخدرات في العالم. المصدر: تقرير مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة

يعتبر القنب الهندي من أكثر المواد المخدرة استعمالا في العالم، إذ وصل عدد مستهلكيه إلى 183 مليون شخص، تليه المواد الأفيونية بـ35 مليون شخص، والمستحضرات الأفيونية الطبية بـ18 مليون شخص، وأخيرا الكوكايين بعدد مستهلكين وصل إلى 17 مليون شخص.​

يشار إلى أن المغرب عرف خلال السنوات الأخيرة جدلا واسعا ونقاشا حاميا بين أطراف سياسية تدعو إلى تقنين زراعة القنب الهندي لأهداف صناعية وطبية، وأخرى ترفض المقترح خشية اتساع رقعة مستهلكي تلك المادة، كما أن اثنين من الأحزاب المغربية هما "حزب الاستقلال" و"حزب الأصالة والمعاصرة" سبق لهما التقدم بمقترحي قانون بهدف التقنين.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG