رابط إمكانية الوصول

logo-print

المغرب يقترب من الانضمام لمجموعة "سيدياو"


الملك محمد السادس

يقترب المغرب من الانضمام للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا "سيدياو"، بعد زيارة قام بها رئيس لجنة المجموعة، مارسيل ألان دي سوزا، أمس الثلاثاء إلى الرباط، والتقى خلالها بوزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي، ناصر بوريطة.

وأكد مارسيل ألان دي سوزا أن "الإجراءات القانونية والتقنية تسير على الطريق الصحيح لتمكين المغرب من أن يصبح عضوا كامل العضوية في المجموعة".

وقال دي سوزا، في تصريح للصحافة عقب جلسة عمل مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة، إن "انضمام المغرب للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا يسير على الطريق الصحيح وسيتم تأكيده خلال الدورة العادية القادمة للمجموعة التي ستعقد في 16 دجنبر المقبل في لومي".

وأبرز دي سوزا تطابق وجهات النظر بين الملك محمد السادس ورؤساء دول بلدان المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا.

وأضاف في هذا السياق، أن رؤساء دول المجموعة أعربوا بشكل سيادي وبكل حرية عن "رغبتهم في انضمام المغرب الى المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا لما فيه مصلحة الطرفين".

ومن جانبه، أبرز ناصر بوريطة أن انضمام المغرب إلى المجموعة يعد خيارا استراتيجيا وإرادة تم التعبير عنها على أعلى مستوى في الدولة.

وأكد الوزير أن "هذا القرار جاء بمثابة التتويج لتاريخ العلاقات التي ربطت على الدوام المغرب وبلدان غرب افريقيا".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG