رابط إمكانية الوصول

logo-print

الرباط غاضبة من بروكسل.. السبب: تصريحات وزير!


علما المغرب وبلجيكا

احتجت سفارة المغرب في بروكسل بشدة على تصريحات كاتب الدولة البلجيكي المكلف باللجوء والهجرة تيو فرانكن، الذي ذكر، في حديث نشرته السبت الماضي الصحف البلجيكية، المغرب من بين "البلدان التي لا تحترم فيها حقوق الإنسان".

وجاء في بيان توضيحي موجه لوزارة الشؤون الخارجية البلجيكية أن "سفارة المغرب لدى بلجيكا تعبر عن احتجاجاتها الشديدة واستيائها العميق عقب تصريحات كاتب الدولة البلجيكي المكلف باللجوء والهجرة تيو فرانكن".

وأكدت سفارة المغرب في هذا البيان، أن تصريحات السيد فرانكن تدل على وجود "نقص واضح في معرفة آليات التعاون والحوار الدائمين بين البلدين في مختلف المواضيع".

وشدد البيان على أن "هذه التصريحات غير مقبولة سياسيا، وغير ملائمة تماما".

سفارة المملكة المغربية ببلجيكا
سفارة المملكة المغربية ببلجيكا

واعتبرت السفارة أنه "من المؤسف أن يصدر هذا النوع من التصريحات المجازفة، والاستفزازية وغير الملائمة من عضو في الحكومة البلجيكية".

ولا تنظر المملكة المغربية بعين الرضا إلى عدد من تقارير المنظمات الدولية عن وضعية حقوق الإنسان في البلد، وتعتبرها دائما "ظالمة" في حق ما تسميه "العهد الجديد".

آخر ردود المغرب على هذه التقارير الدولية عن حقوق الإنسان، كانت ضد منظمة "هيومن رايتس ووتش" الأميركية، التي انتقدت تعامل السلطات المغربية مع "الحراك" في الريف.

اقرأ أيضا: هل المغرب دولة ديمقراطية؟

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG