رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

إجراءات عقابية بحق 180 مسؤولا بالمغرب


العاهل المغربي محمد السادس

أصدر العاهل المغربي أوامر لاتخاذ "تدابير قانونية" بحق عدد من المسؤولين الجهويين ورجال السلطة بسبب "التقصير" في أداء الواجب المهني.

وجاءت التعليمات الملكية بناء على مقترحات من وزير الداخلية المغربي بإجراءات تأديبية في حق والٍ واحد وستة عمال (محافظي أقاليم) و173 من رجال السلطة، تتراوح بين التوقيف عن ممارسة المهام، والإحالة على المجالس التأديبية المختصة، والتوبيخ، وذلك "تفعيلا للمبدأ الدستوري لربط المسؤولية بالمحاسبة".

وجاء في بيان صادر عن الديوان الملكي، يوم الإثنين، أن الملك محمد السادس استقبل اليوم الاثنين، بالقصر الملكي بالدار البيضاء، رئيس الحكومة، ووزير الداخلية، والرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، بحضور مستشاره فؤاد عالي الهمة.

وجاء هذا الاستقبال، يضيف البيان، تبعًا للتعليمات الملكية المتعلقة بـ"تقييم عمل المجالس الجهوية للاستثمار من طرف المجلس الأعلى للحسابات، وبقيام وزارة الداخلية بالتحريات اللازمة على الصعيد الوطني، بشأن المسؤولين التابعين لها، بمختلف درجاتهم".

وخلال الاجتماع، عرض رئيس المجلس الأعلى للحسابات، إدريس جطو، على الملك محمد السادس تقريرا يتضمن "خلاصات التحريات التي قام بها المجلس" بشأن تقييم عمل المجالس الجهوية للاستثمار.

وأثبت التقرير، بحسب ما ورد في البيان، "وجود اختلالات تحول دون قيام هذه المجالس بمهامها".

يُذكر أن العاهل المغربي سبق أن أقال، في أكتوبر الماضي، أربعة وزراء ومسؤولين كبارًا بعد تسلمه تقريرا مماثلا بشأن أسباب تأخر تنفيذ مشاريع تنموية بمدينة الحسيمة، شمال المغرب.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG