رابط إمكانية الوصول

logo-print

شركة طيران أوروبية تحذر زبائنها من شرب 'مياه الصنبور' بالرباط


رئيس الحكومة المغربية يحمل كأس ماء خلال زيارته محطة معالجة مياه

بالرغم من الجهود الذي بذلتها الحكومة المغربية من أجل نفي أخبار تلوث مياه الشرب الموجهة نحو العاصمة الرباط ونواحيها، إلا أن ذلك لم يمنع شركة طيران أوروبية من توجيه تحذير إلى زبنائها حتى لا يشربوا مياه الصنبور في المدينة خلال رحلاتهم نحوها.

شركة "ترانسافيا" للطيران التابعة لمجموعة "Air France-KLM" حرصت ضمن ورقة تقديمية لمدينة الرباط موجهة لزبنائها عبر موقعها الرسمي على توجيه نصائح لهم بأخذ بعض اللقاحات وعدم شرب مياه الصنبور.

"يستحسن أن يتم أخذ تلقيح ضد التهاب الكبد A، والديفتيريا والكزاز وشلل الأطفال" تقول الشركة الجوية، قبل أن تردف أن "ذلك ليس إلزاميا".

غير أنها تابعت قائلة "لا ينصح بشرب مياه الصنبور في الرباط"، مضيفة "إذا كنت ترغب في شرب الماء، فمن الأفضل اقتناء مياه معدنية معبأة في قنينات من أحد المحلات".

ويبدو بأن أصداء ما أثير في المغرب خلال الفترة الأخيرة عن "تلوث" مياه الشرب الموجهة للعاصمة ونواحيها، قد وصل إلى الشركة التي ضمنت نصائحها الموجهة إلى زبنائها الراغبين في التوجه إلى الرباط تلك المعلومة.

وكان عدد من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، وبعض وسائل الإعلام المحلية قد أشاروا إلى تلوث مياه سد سيدي محمد بن عبد الله، الذي يصب في نهر أبي رقراق، وذلك نتيجة، "تسرب" المياه العادمة من سجن العرجات1 والعرجات2، حسبهم.

وقد خرج رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أكثر من مرة ليصرح نافيا صحة تلك الأخبار، كما قام منذ أيام قليلة رفقة كل من كاتبة الدولة المكلفة بالماء، شرفات أفيلال وكاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، بزيارة إلى محطة معالجة مياه بضواحي العاصمة الرباط وحرص على أن يشرب من مياه الصنبور أمام عدسات كاميرات وسائل الإعلام ليؤكد عدم تلوث مياه الشرب الموجهة إلى سكان العاصمة ونواحيها.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG