رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد هزيمة المنتخب.. مغاربة: خسرنا مباراة وفزنا بفريق!


اللاعب المغربي فيصل فجر يحمل العلم المغربي بعد نهاية المباراة

خيبة أمل كبيرة سادت، اليوم الأربعاء، مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، بعد هزيمة "أسود الأطلس" بهدف للاشيء أمام المنتخب البرتغالي.

وتشارك النشطاء تدوينات حزينة بعد نهاية المقابلة، أجمعت على أن "الحظ لم يقف بجانب المغرب، رغم استماتة اللاعبيين".

وجاء في تعليقات أن "الكرة رفضت الدخول في شباك المنتخب البرتغالي، رغم عشرات المحاولات المغربية".

وعبر متفاعلون عن "فخرهم بالأسود" لأنهم "لعبوا بشكل مشرف.. رونالدو وقف مندهشا أمام محاولات التسديد التي لم يستطع وقفها".

وكتب أحد المدونين "خسرنا مباراة وفزنا بفريق مشرف"، وعلقت ناشطة: "أنا فخورة جدا بمنتخب بلادي، يستحقون الفوز لكن الحظ لم يحالفهم".

وتشاطر مستخدمو السوشل ميديا في المملكة صورا ومقاطع فيديو من المباراة التي جمعت المغرب والبرتغال عام 1986، عندما انتصر المغرب بثلاثة أهداف في شباك البرتغال.

وأرفق ناشط الصورة بتعليق "لعبوا أفضل من منتخب 1986 لكن النحس يرافقهم".

من جهة أخرى، نددت تعليقات بـ"انحياز الحكم إلى المنتخب البرتغالي (...) الطريقة التي أدار بها المباراة كانت ظالمة ومجحفة في حق المنتخب المغربي".

مدونون آخرون اعتبروا أن هزيمة المنتخب المغربي "مشرفة"، بعدما قدم "عرضا كرويا استمتع به الملايين في العالم".

وكتبت مدونة "فخورة بالمنتخب المغربي الذي استحق الفوز بجدارة .. يال حظنا التعيس نلعب دائما أفضل ونخسر .. كيف سننام هذه الليلة؟!".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG