رابط إمكانية الوصول

logo-print

مغردون بالجزائر: 'بوديغارد' لكل إمام!


داخل مسجد بالجزائر العاصمة

تناقلت وسائل إعلام محلية بالجزائر خبر توجيه وزارة الداخلية تعليمات وصفتها بـ"المستعجلة" إلى الولاة ومصالح الأمن، لحماية أئمة المساجد من المعتدين، بعد تسجيل وقائع اعتداء على بعضهم.

​وعلق مدونون على الخبر بطرق مختلفة، إذ قال أحدهم، نقلا عن عنوان لإحدى الجرائد المحلية، إنه سيتم تخصيص "بوديغارد" للأئمة لتوفير حماية مقربة لهؤلاء.

وتساءل آخر عن الأسباب التي تدفع أشخاصا إلى الاعتداء على الإمام وتداعيات الموضوع على المشهد الاجتماعي في الجزائر.

يشار إلى أن بعض الأئمة احتجوا على ما سموها "الاعتداءات المتواصلة ضدهم"، وهددوا بمقاطعة صلاة الجمعة في حال استمرار الوضع على حاله، قبل أن يصدر بيان وزارة الداخلية.

وكانت نقابة الأئمة دعت إلى مقاطعة خطبة الجمعة احتجاجا على ما سمته "الاعتداءات المتكررة التي تتهدد بعضا من الأئمة كل حين وفي مختلف ولايات الجزائر".

وأشاد أمين عام تنسيقية الأئمة وموظفي الشؤون الدينية، جلول حجيمي، في تصريح له تناقلته وسائل الإعلام بالجزائر، بقرار وزارة الداخلية توفير الحماية للأئمة.

ونقلت بعض وسائل الإعلام عن جحيمي قوله: "يتوجب على كل مؤسسات الجمهورية التجند لوضع حد لتصاعد موجة العنف ضد الأئمة، لأنها أخذت منعرجا خطيرا".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG