رابط إمكانية الوصول

logo-print

البابا فرنسيس: رياح الحرب تعصف بعالمنا


البابا فرانسيس في قداس عيد الميلاد

دعا البابا فرنسيس الاثنين إلى السلام "في القدس وكل الأراضي المقدسة" في مناسبة رسالة الميلاد التقليدية التي وجهها من ساحة القديس بطرس في روما.

وعبر البابا عن أمله "في أن تسود رغبة استئناف الحوار للتوصل إلى حل متفاوض عليه يتيح التعايش السلمي بين دولتين" فلسطينية وإسرائيلية.

وتابع قوله: "نرى يسوع المسيح في أطفال الشرق الأوسط الذين لا يزالون يتألمون بسبب تفاقم التوترات بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وتطرق البابا إلى الأطفال السوريين "الذين طبعتهم الحرب" معبرا عن الأمل في أن تستعيد سورية "الكرامة لكل فرد" من أبنائها، عبر الالتزام بالعمل على "إعادة بناء النسيج الاجتماعي بمعزل عن الانتماء الإتني والديني".

وتحدث البابا عن العراق "الذي لا يزال جريحا ومنقسما جراء الأعمال العدائية" التي وقعت في السنوات الـ15 الماضية. وعن اليمن "حيث يدور نزاع تم نسيانه إلى حد كبير" فيما يعاني شعبه من المجاعة والأمراض.

وذكر البابا أيضا مناطق أخرى تشهد صعوبات مثل جنوب السودان وفنزويلا قبل أن يؤكد أن "رياح الحرب تعصف بعالمنا".

البابا فرانسيس في قداس عيد الميلاد بروما
البابا فرانسيس في قداس عيد الميلاد بروما

ووجه البابا أيضا نداء إلى اعتماد "الثقة المتبادلة" في شبه الجزيرة الكورية. وقال إنه يصلي "لكي يتسنى تجاوز المواجهة في شبه الجزيرة الكورية وليمكن تطوير الثقة المتبادلة بما فيه مصلحة العالم بأسره".

وقال البابا للمصلين: "لا ينبغي أن يشعر أحد بأن ليس له مكان في هذا العالم"، قبل عظته الخامسة لعيد الميلاد التي يغلب عليها الطابع السياسي.

البابا يدعو إلى الحوار والسلام والثقة المتبادلة
البابا يدعو إلى الحوار والسلام والثقة المتبادلة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG