رابط إمكانية الوصول

logo-print

إعمراشا: لهذا يجب أن تتوقف احتجاجات الحسيمة!


المرتضى إعمراشا

دعا الناشط في حراك الريف، المرتضى إعمراشا، ساكنة الحسيمة ونواحيها إلى وقف الاحتجاجات مؤقتا، وذلك لمنح أجهزة الدولة فرصة لـ"تظهر حسن نيتها"، على حد تعبيره، وأيضا لتفادي اعتقال المزيد من النشطاء.

إعمراشا، الذي تعرض بدوره للاعتقال وتم التحقيق معه من قبل "المكتب المركزي للأبحاث القضائية" (المتخصص في القضايا ذات الصلة بالإرهاب)، قبل أن تتقرر متابعته في حالة سراح عقب وفاة والده، أوضح في تصريح لـ"أصوات مغاربية" أن ما عبر عنه بخصوص هذا الموضوع هو "رأي شخصي".

خياران لا ثالث لهما

وقال إعمراشا "يوجد خياران متاحان لا ثالث لهما: خيار الاستمرار في النزول إلى الشارع لتقديم المزيد من المعتقلين الذين فاق عددهم 200 معتقل حتى الآن، ومزيدا من الضحايا وتكثيف التواجد الأمني والمقاربة القمعية في المدينة"، بينما الخيار الثاني، على حد تعبيره، يتمثل في "البحث عن سبل للتهدئة وفتح المجال أمام القرارات السياسية وحلحلة الأوضاع عبر طرق أخرى".

وتابع المتحدث موضحا أنه مع الرأي الذي يقول بوقف الاحتجاجات ولو مؤقتا لـ"إعطاء فرصة لأجهزة الدولة لتظهر حسن نيتها إذا كانت حقا تريد تحسين الأوضاع".

وأضاف أنه يتمنى أن "يفهم السكان أن الأجهزة الأمنية سائرة في قمع المواطنين والتنكيل بهم ونحن ليست لدينا مصلحة في زيادة عدد المعتقلين والضحايا"، مشيرا في هذا السياق إلى أن استراتيجية قائد الحراك المعتقل، ناصر الزفزافي، "كانت تقوم على الانسحاب من الشارع حين يكثر القمع".

وردا على الرأي الذي يقول بالاستمرار في الحراك ما دامت أسبابه قائمة، قال إعمراشا إن ذلك "صحيح"، قبل أن يردف متسائلا: "ولكن هل النزول الى الشارع سيؤدي إلى نتيجة؟".

وفيما يشبه الجواب على هذا التساؤل، يقول: "ما أراه أن النزول إلى الشارع الآن سيزيد من عدد الضحايا والمعتقلين خصوصا أننا لا نتعامل مع دولة تحترم وتوقر المواطنين بل هي دولة تنكل المواطنين"، مبرزا أن "هناك تيارا في الدولة يدعو إلى التهدئة، ونحن نتمسك ببصيص الأمل حتى لا تنجر المنطقة إلى ما هو أسوأ".

"نريد أن يتوقف القمع ويخرج المعتقلون" يقول إعمراشا، مشددا على أنه مع وقف الاحتجاج وإعطاء مهلة للدولة حتى إذا لم تتحقق المطالب يخرجون إلى الشارع مرة أخرى، مشيرا هنا إلى "تمسكهم بمحطة، 20 يوليو الجاري، التي سيخرجون خلالها إلى الشارع وهي المحطة التي بدأوا الحشد لها منذ الآن".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG