رابط إمكانية الوصول

logo-print

أنباء عن القبض على أمراء سعوديين تجمهروا بالقصر الملكي


الملك سلمان بن عبد العزيز ونجله محمد

أفادت وسائل إعلام سعودية السبت بـ"اعتقال 11 أميرا بتهمة تنظيم احتجاج في قصر الحكم ورفض أوامر بالمغادرة"، فيما قال مصدر في وزارة الداخلية لـ"موقع الحرة" إن لا معلومات لديه حول النبأ.

ونقلت صحيفة سبق الإلكترونية عن مسؤولين لم تسمهم قولهم إن الأمراء تجمهروا في القصر "مطالبين بإلغاء أمر ملكي نص على إيقاف سداد الكهرباء والمياه عن الأمراء"، مشيرة إلى أنهم طالبوا أيضا "بالتعويض المادي عن حكم القصاص الذي صدر بحق أحد أبناء عمومتهم".

وفي أعقاب رفض الأمراء المغادرة، صدرت أوامر لفرقة من الحرس الملكي باعتقالهم ونقلهم إلى سجن الحائر جنوب الرياض تمهيدا لمحاكمتهم، وفق سبق.

وأشارت الصحيفة المقربة من السلطات، إلى أن الأمراء كان يتزعمهم ثلاثة من أبناء الإمام سعود بن فيصل بن تركي.

ونفى مصدر في مكتب وزير الداخلية السعودي رفض الكشف عن هويته لـ"موقع الحرة" علمه بالقبض على أمراء أو سجنهم، وقال "إن تم القبض عليهم فعلا فإن وكالة الأنباء الرسمية ستنشر الخبر".

واستبعد الكاتب السعودي أنور عشقي من جانبه وجود دوافع سياسية وراء قرار اعتقال الأمراء، وقال إنه يأتي في إطار "جهود العاهل السعودي لتحقيق العدالة والازدهار في المملكة بدعم كبير من المسؤولين السعوديين والأسرة المالكة".

وأوضح عشقي لـ"موقع الحرة" أن "عملية الاعتقال هذه تعد الأولى من نوعها التي يتم الكشف عنها علنا في المملكة"، متوقعا الإفراج عن الأمراء الـ11 "قريبا بعد أن يوقعوا تعهدا بعدم الاحتجاج مستقبلا".

تجدر الإشارة إلى أن سجن الحائر تديره أجهزة الاستخبارات ويخضع لإجراءات أمنية مشددة، فيما يضم في صفوف نزلائه مجرمين ومسلحين وعناصر من تنظيم القاعدة، بحسب ما ذكرته وكالة أسوشييتد برس.

المصدر: الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG