رابط إمكانية الوصول

logo-print

"أنا تاجر خُضار، آلمتني الحياة بعد فقداني فلذة كبدي في شهرها السابع. ظلّت 20 يومًا في المستشفى وبقيتُ أياما أبكيها، لكنني رضيت أخيرا بما كتبه الله وقدّره. عندي ابنة أخرى في التاسعة تنسيني ألم فقدان شقيقتها.

مرضت زوجتي مؤخرا وفقدت بصرها، وكنت بحاجة إلى مبلغ ضخم، قدره 45 ألف دولار، لأعالجها في تونس، ساعدني أهل البر والإحسان وسافرت بها إلى هناك، حيث أجرت أربع عمليات جراحية.

استعادت زوجتي شيئا من بصرها، لكنها بحاجة إلى عملية خامسة ليتحسن الوضع، سأطرق كل الأبواب كي تجري هذه العملية الأخيرة التي لن تكلف أكثر مما أنفقتُ حتى الآن.

وددت لو كنت أملك تأمينا اجتماعيا، ومع ذلك لن أتخلى عن زوجتي، التي أحلم أن تشفى وأجتمع بها وابنتي في شقة نملكها، متمتعين بنعمة الصحة والعافية."

(فريد – الجزائر)

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG