رابط إمكانية الوصول

logo-print

"ما كنت أعتقد يوما أنني سأصير بائعة خبز تقتفي أثر المسافرين في الطرقات. قبل سنوات كان كل شيء على ما يرام. كنت شابة يافعة تتقد حماسة. اشتغلت في ضيعات كبار الفلاحين. كنت سعيدة بالعمل في حقول أشجار العنب الممتدة إلى ما لا نهاية في مدينة قرمبالية. ورغم ساعات العمل المضنية، لم يجد اليأس إلى قلبي سبيلا. كنت أستلهم الأمل من تربة تلك الأرض الطيبة. خلال تلك السنوات، اعتنيت بأشجار العنب، حتى أينعت ونضجت ثمارها، وصار التونسيون يجتمعون حولها في موائد طعامهم. اليوم، اختفت ملامح البسمة في وجهي بسبب غدر الزمن.. في طريق العودة إلى منزلي أشق يوميا سوقا أسبوعية. أتوقف لأسترق النظر إلى الباعة وهم يعرضون العنب ثم أواصل السير، فما أجنيه من بيع الخبز للمسافرين على الطرقات لا يكفي لشراء العنب".

(حليمة، تونس)

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG