رابط إمكانية الوصول

logo-print

"أصنع الغربال منذ كنت في الـ14 من عمري. أجول بها في الشوارع والأسواق الشعبية، حاملا إياها على كتفي، قبل أن أستقر في هذا المحل المتواضع منذ بضع سنوات.

لم تعد النساء يقتنين القمح ويغربلن الدقيق ويفتلن الكسكس كما في السابق. صرن يشترينه جاهزًا ومعلبا ومن دون تعب. الحياة السريعة فرضت نمطاً مختلفا على الجميع، ما يشكل تهديدا صريحا لمهنتنا.

لدينا في قسنطينة 6 أنواع من الغربال. إلى وقت قريب كانت ثلاثة منها على الأقل موجودة في كل بيت: "سيّار الزرع" المخصص لغربلة القمح، و"الدقّاق" للطحين والسميد، و"التقعيدة" للقمح المطحون، أما "السقّاط" و"الرفّاد" و"المعاولي" فهي للكسكس.

لا يتجاوز سعر الغربال 1.5 دولار. مبلغ زهيد جدًا، يتضمن أتعابي والمادة الخام وهامش الربح. صحيح أن هناك بركة فيما أجنيه، فقد تزوجت وبنيت عائلة بما أجنيه، ولكن كيف تقنع شابا بذلك؟ إنهم يرفضون العمل هنا، إذ أبحث عن عامل منذ مدة، لكنني لم أعثر على من يستطيع مساعدتي".

(عبد المالك، الجزائر)

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG