رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

أحمد: نجاحي قرار


"اسمي أحمد ويلقبني الناس بحميدو، يعرفني الجميع في قريتي لأنني أول من فتح بها مطعما للأكلات السريعة. جاءتني فكرة إنشاء المطعم بعد ملاحظة توافد السياح على قريتنا، من داخل المغرب وخارجه، ولم يكن بقريتنا مطعم يقصدونه للحصول على وجباتهم، ففتحت المطعم بإمكانيات متواضعة.

أصبحت أول مستقبل لزوار قريتنا الجبلية وأول مضيف لهم، لدي غيرة كبيرة على هذه المنطقة، فأنا أقدم المساعدة لكل زوارها وأحرص على جودة الخدمات التي أقدمها، حتى أترك انطباعا جيدا لديهم ويعودوا لزيارتها مرة أخرى.

أنا أفكر في إنجاز مشاريع جديدة، كدار للضيافة، لاستقبال السياح، قد يكون هذا المشروع الذي أفكر في إنشائه أيضا، الأول في المنطقة.

من المشاريع التي أفكر فيها أيضا إحداث مقهى بإطلالة خلابة على الجبل.

أنا على يقين أن هذه المشاريع ستعود بالنفع على كل سكان القرية، وليس علي أنا فقط، ومن شأنها أن تنهض بقطاع السياحة الداخلية وتخلق مناصب شغل لعشرات الشباب بالمنطقة، من العاطلين عن العمل.

أبي رجل ميسور الحال وبإمكاني أن أعيش في رفاه ودون تعب إذا ما اعتمدت عليه، ولكنني رفضت ذلك واخترت الاعتماد على نفسي، لأكتب بنفسي قصة نجاح كبيرة وقصة تحدي من داخل هذه القرية الصغيرة".

(أحمد، المغرب)

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG