رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

محكمة باريس تبقي على طارق رمضان رهن الاعتقال


طارق رمضان وهند عياري

قررت محكمة باريس الإبقاء على الكاتب والمفكر الإسلامي طارق رمضان قيد التوقيف بتهمة الاغتصاب.

وتقدم طارق رمضان بطلب " إخلاء سبيل" لأسباب طبية إلا أن الطلب رفض.

ووضع الكاتب الإسلامي في الواحد والثلاثين من يناير المنصرم، تحت الحراسة النظرية، بعد أن أوقفته الشرطة الفرنسية في العاصمة باريس.

وجاء هذا التوقيف على خلفية شكايتين ترتبطان بالاغتصاب، تم التقدم بهما نهاية أكتوبر الماضي.

وكانت الناشطة الحقوقية، هندة عياري، قد تقدمت بشكاية لدى النيابة العامة في مدينة "روان" (شمال غرب) تتهم فيها حفيد مؤسس جماعة "الإخوان " باغتصابها سنة 2010 في أحد الفنادق، بعدما كانت ترغب في تلقي نصائح دينية منه.

أما الشكاية الثانية، فهي لامرأة تبلغ من العمر 40 سنة، واختارت ألا تكشف عن اسمها لوسائل الإعلام، إذ تقدمت بشكاية تتهم فيها رمضان باغتصابها في خريف سنة 2009.

المصدر: الحرة - وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG