رابط إمكانية الوصول

logo-print

قال الرئيس دونالد ترامب، الخميس، إنه لم يتحدث قط عن موعد الهجوم الذي توعد به سورية انتقاما من الهجوم الكيميائي الذي استهدف مدينة دوما نهاية الأسبوع الماضي.

وكتب، في تغريدة، أن الضربة الأميركية قد "تتم قريبا جدا أو ربما بعد حين"، مضيفا أنه "في أي حال، الولايات المتحدة في ظل إدارتي، قامت بعمل ممتاز لتخليص المنطقة من داعش".

وكان ترامب قد قال في تغريدة الأربعاء إن "على روسيا الاستعداد لأن الصواريخ قادمة (إلى سورية) وستكون جديدة وذكية".

ويدرس الرئيس ترامب وحلفاؤه سبل الرد على الهجوم الكيميائي في دوما بالغوطة الشرقية، والذي تسبب في مقتل نحو 60 شخصا وإصابة 1000 بأعراض تسمم.

المصدر: موقع "الحرة"

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG