رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

أكد الرئيس دونالد ترامب في كلمة أمام منتدى دافوس، الجمعة، أنه سيضع الولايات المتحدة أولا دائما، لكنه أوضح أن ذلك لا يعني أن بلاده لوحدها مشيرا إلى أن الرخاء الأميركي خلق وظائف في مختلف أنحاء العالم.

وقال إنه قدم إلى المنتدى الاقتصادي العالمي لتمثيل مصالح شعبه وتأكيد صداقة أميركا وشراكتها في بناء عالم أفضل، وأضاف أن الولايات المتحدة مثل جميع الدول الممثلة في المحفل "تأمل في مستقبل ينعم فيه الجميع بالرخاء ويكبر فيه كل طفل بعيدا عن العنف والفقر والخوف".

وتابع أن العالم يشهد "عودة ظهور أميركا قوية ومزدهرة"، مشددا على أنها "مفتوحة للعمل وقادرة على التنافس مجددا"، وأن ما من وقت أفضل للتوظيف والبناء والاستثمار والنمو في الولايات المتحدة كما هو الآن. وتطرق إلى سوق الأوراق المالية التي قال إنها تحقق أرقاما قياسية وإن ثقة المستثمرين والأعمال هي الأعلى منذ عقود عديدة.

"أميركا أولا"

وقال ترامب إنه بصفته رئيسا للولايات المتحدة، سيضع "أميركا أولا" دائما مثلما ينبغي لزعماء البلدان الأخرى أن يضعوا بلدانهم أولا. لكنه أضاف أن شعار "أميركا أولا" لا يعني أن بلاده وحدها، مشددا على أنه عندما تنمو الولايات المتحدة فإن العالم يسجل نموا أيضا.

وفي هذا الإطار أشار إلى أن الرخاء الذي حققته بلاده في العام الأول له في البيت الأبيض، أسهم في "خلق وظائف لا حصر لها في جميع أنحاء العالم"، فيما تراجع معدل البطالة في بلاده إلى أدنى مستوى منذ نصف قرن خاصة في صفوف الأميركيين من أصول أفريقية ولاتينية.

التجارة

وأكد ترامب أنه سينفذ قوانين بلاده التجارية. وقال إنه من خلال الإصرار على التجارة العادلة وإصلاح النظام العالمي يمكن إنشاء نظام صالح ليس فقط للولايات المتحدة بل لجميع الأمم.

وأكد استعداد إدراته لإبرام اتفاقات تجارية مع مختلف الدول شريطة أن تكون تلك الصفقات منصفة. وتعهد ترامب في هذا الإطار بأن "أميركا لن تدير ظهرها أمام السياسات الاقتصادية غير المنصفة لبعض الدول".

الحرب على داعش والأمن

وتطرق الرئيس الأميركي إلى الأمن، وقال إن تحقيق الرخاء لا يتم من دون أمن، داعيا الحلفاء إلى الاستثمار في المجال الدفاعي والمساهمة بحصتهم المالية لتحقيق الأمن المشترك.

وأشار إلى جهود الولايات المتحدة والحلفاء لتدمير داعش ومنع الإرهابيين من إلحاق الأذى بالأبرياء. وقال إن التحالف الدولي بقيادة واشنطن استعاد مئة في المئة تقريبا من الأراضي التي سيطر عليها التنظيم في سورية والعراق.

وتحدث عن "معارك" أخرى لا يزال يتعين خوضها "لترسيخ" هذا التقدم، وأضاف "عاقدون العزم على ألا تعود أفغانستان ملاذا للإجراميين والإرهابيين".

وقال إن بلاده ستفعل ما بوسعها لتأمين مواطنيها من الإرهاب بما في ذلك إدخال قوانين جديدة في مجال الهجرة.

من جهة أخرى، أشار ترامب إلى الجهود التي تقوم بها حكومته في الأمم المتحدة لنزع السلاح من شبه الجزيرة الكورية، وجدد دعوته دعوته الشركاء إلى التصدي لإيران.

المصدر: موقع "الحرة"

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG