رابط إمكانية الوصول

logo-print

تعهد الرئيس دونالد ترامب الخميس في خطاب ألقاه في العاصمة البولندية وارسو بـ"الانتصار على الإرهاب"، وأكد أن الغرب لن ينكسر أبدا وأن قيمه ستنتصر.

وتحدث الرئيس الأميركي في اليوم الثاني والأخير لزياته إلى بولندا، عن وجود "تهديد خطير لأمننا وأسلوب حياتنا" يتمثل في "أيديولوجية تسعى إلى تصدير الإرهاب إلى العالم".

وذكّر بـ"الاجتماع التاريخي في السعودية حيث طالب 50 دولة إسلامية بمواجهة الفكر المتطرف"، وقال: "نحن نحارب الإرهاب الإسلامي وسننتصر".

وتحدث من جهة أخرى عن ترحيب الولايات المتحدة بالمهاجرين من جهة وتصديها لمن لا يؤمن بقيمها من جهة أخرى. وقال: "نحن نرحب دوما بمواطنين جدد يشاطروننا قيمنا، لكن حدودنا ستظل مغلقة أمام المتشددين".

وأضاف "لن نستسلم أبدا ولن نخسر حريتنا".

وفي سياق آخر، دعا روسيا إلى التوقف عن "أنشطتها العدوانية" في أوكرانيا وغيرها والتخلي عن النظام السوري وإيران.

وتطرق ترامب إلى العلاقات بين الولايات المتحدة وأوروبا مؤكدا متانتها، وقال في هذا الصدد: "العلاقة على جانبي الأطلسي هي أقوى من أي وقت مضى، وربما تكون أقوى في العديد من النواحي".

وأكد أيضا تمسك واشنطن بـ"حزم" بمعاهدة الدفاع المشترك لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، مردفا: "الولايات المتحدة أثبتت ليس فقط بالكلمات إنما بالأفعال، أننا نلتزم بحزم بالمادة الخامسة"، في إشارة إلى الالتزام بالدفاع المشترك.

لكن ترامب أضاف أنه يجب زيادة نفقات الدفاع على الجانب الشرقي من الأطلسي "من أجل حمايته الذاتية، الجميع يعلم هذا الأمر: على أوروبا القيام بالمزيد".

المصدر: قناة الحرة/ وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG