رابط إمكانية الوصول

logo-print

احتفالا بعيد المرأة الوطني في تونس، والذي يوافق الـ13 أغسطس من كل سنة، وبمناسبة الذكرى 130 لتأسيس بلدية المنستير، تولت، مساء أمس الأحد، مساعدة رئيس النياية الخصوصية لبلدية المنستير، سهام المبروك، إبرام عقد قران، لتكون هذه المرة الأولى منذ 130 سنة، التي تمارس فيها مساعدة رئيس البلدية صلاحياتها كاملة وخاصة تلك المتعلقة بالحالة المدنية، وفق ما أفاد به رئيس النيابة الخصوصية، نبيل حميدة.

​من جانبها، أوضحت المبروك في تصريح لوكالة الأنباء التوسية، أنّه في إطار ممارسة صلاحيات ضابط الحالة المدنية وبتفويض من رئيس النيابة الخصوصية لبلدية المنستير "نالت شرف إبرام عقد زواج بقصر بلدية المنستير"، معتبرة أن هذا الحدث "يكتسي رمزية لتزامنه مع الاحتفال بالعيد الوطني للمرأة".

وقالت إنها "تأمل أن تمارس المرأة كلّ صلاحياتها وأن يكون دورها فعّالا في المساهمة في بناء الدولة التونسية ومؤسساتها"، مؤكدة أنّها تتشرف بكلّ ما من شأنه "تعزيز موقف المرأة وإعطائها صلاحيات في حدود ما يسمح به القانون، وهو ما يفترض أن يعمل الجميع على إرسائه".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG