رابط إمكانية الوصول

logo-print

سيارات الأجرة و'أوبر'.. مواجهة مفتوحة بشوارع المغرب


تتواصل لعبة الشد والجذب بين سائقي سيارات الأجرة الصغيرة وسائقي تطبيق "أوبر" و "كريم" بالمغرب، وبالضبط بمدينة الدار البيضاء.

فقد سجلت، خلال الأسابيع والأيام الماضية، حوادث في الشارع العام بعد توقيف عدد من سائقي سيارات الأجرة لأحد سائقي التطبيق و"محاولة الاعتداء عليه"، بحسب الصحافة المحلية.

​وانتشر فيديو على فيسبوك يظهر عددا من سائقي سيارات الأجرة الصغيرة (الحمراء) وهم يوقفون سيارة خاصة يشتغل صاحبها مع تطبيق "أوبر" العالمي، في ساعات الليل، قبل أن يفر هاربا منهم.

الفيديو وثّق أيضا محاصرة صحافيين مغاربة كانوا موجودين لحظة الحادثة بالمكان، بسبب قيامهم بتصوير ما وقع لحظة توقيف سائق "أوبر".

وليست هذه المرة الأولى التي تقع فيها حوادث ومشادات بين سائقي سيارات الأجرة العادية وشركة "أوبر"، إذ سبق أن اعترض سائقو "الطاكسيات" سبيل مستخدمي التطبيقات الحديثة من أجل منعهم من العمل، بدعوى مزاحمتهم في السوق.

ويرى أصحاب الطاكسيات بالمغرب أنه يتعين على الدولة منع هذه الشركات الأجنبية من منافسة سيارات الأجرة، لأنها تدخل معها في منافسة "غير شريفة"، لكون سائقي التطبيقات الإلكترونية لا يؤدون الضرائب والمستحقات التي يؤديها سائقو "الطاكسيات".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG