رابط إمكانية الوصول

logo-print

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية عن لائحة 10 نساء غير معروفات لكنهن صنعن الحدث في 2017، واستطعن عبر موقف أو قصة أن يصرن الأكثر إثارة للاهتمام.

إليكم القائمة:

هندة عياري

​فرنسية من أصول تونسية، تقود حاليا "جمعية النساء المتحررات" سبق لها أن ألفت كتابا ونشرته نهاية عام 2016. صنعت هذه الناشطة الحدث سنة 2017 عندما وضعت شكاية لدى النيابة العامة بفرنسا، تتهم فيها المفكر الإسلامي السويسري من أصل مصري، طارق رمضان، باغتصابها.

منال شريف

​محامية سعودية ناضلت من أجل حق المرأة في قيادة السيارة في المملكة العربية السعودية وهو ما تتحقق فعلا هذه السنة، بعد إصدار الملك سلمان لمرسوم ملكي ينهي الحظر المفروض على قيادة المرأة السعودية للسيارة.

ماركو والستروم

وزيرة الشؤون الخارجية للسويد، جعلت من القضية "النسائية" أبرز أهداف سياستها. اشتهرت في 2017 بعدما كشفت تعرضها لتحرش جنسي "من أعلى مستوى في السياسة" و إعلانها الانضمام إلى حملة "أنا أيضا" على مواقع التواصل الاجتماعي.

آسلي إردوغان

​كاتبة تركية ومدافعة عن حقوق الإنسان، أمضت شهورا كثيرة في السجن بسبب انتقاداتها للسلطات، درست أسلي الفيزياء وعملت في المركز الأوروبي للأبحاث النووية قبل أن تغادر إلى البرازيل، حيث أصدرت من هناك أولى رواياتها "الإنسان الصدفة".

مريم شريف

​قد تصير أول امرأة رئيسة وزراء في باكستان بعد ترشحها لهذا المنصب خلفا لوالدها نواز شريف (رئيس الوزراء الباكستاني السابق)، والذي أقالته المحكمة العليا بسبب تهمة الفساد. درست العلوم السياسية وحصلت على ماجستير ودكتوراه.

إما مورانو

مسنة إيطالية يطلق عليها البعض "عميدة البشرية"، فيما يصفها آخرون، بـ "أكبر معمرة" في العالم وآخر مواليد القرن التاسع عشر. توفيت في أبريل الماضي عن عمر ناهز 117 عاما. ولدت مورانو سنة 1899 وامتدت حياتها طويلا لتعاصر 3 قرون وحربين عالميتين وأكثر من 90 حكومة إيطالية.

يو شيوهوا

​ولدت في الصين بشلل في الوجه، وفي سن 41 صارت شاعرة مشهورة. في العام الماضي تعرف عليها الناس أكثر من خلال فيلم وثائقي عن حياتها بعنوان "لا يزال غدا"، ونشرت مجلدا شعريا أطلقت عليه اسم "نسينا أن نحب". أصبحت مؤخرا تحاضر وتلقي دورات تكوينية في جامعات أميركية.

أوليف يانغ

​توفيت في يوليو الماضي، بعدما أمضت حياتها في مكافحة الاتجار بالأفيون في ميانمار. توفيت الأسبوع الماضي عن سن يناهز 90 سنة، بعد أن تعرضت للسجن والتعذيب، واستطاعت أن تتوصل إلى هدنة بين جماعات مسلحة والحكومة في ميانمار.

أليس شوارزر

​صحافية ألمانية عمرها 75 سنة، أسست مجلة "إما" المهتمة بقضايا النساء قبل 40 سنة. تعد من الناشطات النسائيات الألمانيات الأكثر شهرة، إذ عرفت بدفاعها عن حقوق النساء ومحاربتها ظاهرة العنف ضدهن.

ليتسيا بتاكليا

​مصورة صحافية، اشتهرت بمحاربتها عصابات المافيا في إيطاليا خلال الفترة من 1970 إلى 1980، عبر تعقبهم والتقاط صور لجرائمهم ونشرها في الصحف والمعارض الدولية.

المصدر: نيويورك تايم

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG