رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

إذاعة تابعة للحوثيين: صالح قُتل


الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح- أرشيف

قالت إذاعة تابعة لوزارة الداخلية التي تسيطر عليها جماعة الحوثي في اليمن يوم الاثنين إن الرئيس السابق علي عبد الله صالح قُتل لكن لم يتأكد بعد نبأ وفاته من مصدر مستقل.

ونفى الحزب الذي يتزعمه صالح، في تصريح لرويترز، مقتله وقال إنه لا يزال يقود الاشتباكات ضد الحوثيين في العاصمة صنعاء.

ولم يتسن بعد معرفة مكان صالح الذي لم يظهر للعلن منذ ورود تقارير عن مقتله.

نفي سعودي

نفى المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن اللواء أحمد عسيري الأنباء التي أشيعت عن مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

وكتب على فيسبوك أن الرئيس السابق: "بخير ونعمل الآن على نقله من صنعاء"، مشيرا إلى أنه (صالح) يقود المعارك بنفسه في العاصمة، وأن قوات التحالف بقيادة السعودية تهاجم الحوثيين.

ودعا في منشور آخر سكان العاصمة صنعاء إلى "توخى الحذر" و"الابتعاد عن مواقع الحوثيين إلى مسافة 500 متر".​

وكان سكان محليون قد ذكروا أن مقاتلين حوثيين فجروا منزل صالح وسط صنعاء الاثنين وأن مكانه غير معروف، وتحدثت تقارير عن مقتله.

وبعد ثلاثة أعوام من التنسيق والقتال جنبا إلى جنب في مواجهة القوات الحكومية المدعومة من التحالف، دارت مواجهات بين الحوثيين ومؤيدي صالح الأسبوع الماضي في صنعاء، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وفجر صالح مفاجأة السبت باقتراحه فتح صفحة جديدة مع التحالف بقيادة السعودية. وأمر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الاثنين بإطلاق عملية عسكرية واسعة لاستعادة السيطرة على صنعاء بدعم من التحالف السعودي.

وقال مصدر في الرئاسة اليمنية لوكالة الصحافة الفرنسية إن هادي أصدر توجيهات إلى "نائب الفريق علي محسن الأحمر المتواجد في مأرب بسرعة تقدم الوحدات العسكرية للجيش الوطني والمقاومة الشعبية نحو العاصمة صنعاء".

وأعلن رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر في خطاب ألقاه في عدن الاثنين أن هادي سيعلن قريبا "عفوا عاما وشاملا" عن كل من تعاون مع الحوثيين ويتراجع عن ذلك.

وتقول الأمم المتحدة إن اليمن يشهد "أسوأ أزمة إنسانية في العالم" وإن أكثر من ثمانية ملايين من سكانه على وشك التعرض لمجاعة.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG