مبنى التلفزيون الجزائري
صحافيون يحتجون أمام مبنى التلفزيون الجزائري

رفع متظاهرون شعارات غاضبة خلال حراك الجمعة 24 في الجزائر العاصمة، تستنكر "تراجع وسائل إعلام محلية عن تغطية مظاهرات الحراك الشعبي".

وأدان المتظاهرون "تبعية وسائل الإعلام للسلطة"، حيث تجدّد النقاش بشأن الخدمة العمومية للقنوات والصحف، بينما اكتفى التلفزيون العمومي بإشارة سريعة لتلك المسيرات.

​وأرجع مغردون "تجاهل وسائل الإعلام الخاصة للحراك إلى التمويل الذي تتلقاه من الحكومة"، بواسطة المؤسسة العمومية للإشهار.

​​بينما دعا آخرون إلى "مقاطعة" وسائل الإعلام المحلية، وعدم متابعة برامجها بسبب تجاهلها للمسيرات والحراك الشعبي.

​​ورأى مدون أن وسائل الإعلام تتحمل مسؤولية تأخر الانتقال الديمقراطي في الجزائر، بسبب "التعتيم غير المبرر الذي تمارسه على الحراك".

وكان رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، وعد بانفتاح إعلامي نحو الحراك، خلال استقباله لأعضاء لجنة الوساطة والحوار الأسبوع الماضي.

​​المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

الجزائر

اتفاق تعاون بين سوناطراك الجزائرية وإكسون موبيل الأميركية

23 مايو 2024

أعلنت شركة النفط والغاز الجزائرية سوناطراك توقيع اتفاق تعاون مع الشركة الأميركية إكسون موبيل بهدف دراسة فرص تطوير الموارد من المحروقات في حوضين بالجنوب الغربي للجزائر.

وأوضحت الشركة الجزائرية في بيان "ستسمح هذه الاتفاقية للشركاء بدراسة الفرص المتاحة بهدف تطوير الموارد من المحروقات في كل من حوض أهنات وحوض قورارة".

وقال المدير التنفيذي لسوناطراك رشيد حشيشي "نحن سعداء بتحقيق هذه الخطوة في مجال التعاون مع إكسون موبيل... هذه الاتفاقية من شأنها أن تفتح آفاقا جديدة لتطوير القطاع المنجمي الجزائري، فضلا عن أنها تشهد على الإرادة المشتركة للشركتين بغية الوصول إلى إقامة استغلال مسؤول ومستدام للموارد الطبيعية لبلادنا"، بحسب البيان. 

ونقل البيان عن نائب المدير التنفيذي لإكسون موبايل جون أرديل قوله "تعد هذه الاتفاقية خطوة أولى مهمة في إنشاء شراكة من شأنها أن تساعد على تحرير القدرات التطويرية للموارد التي تتوفر عليها الجزائر".

وتابع "التاريخ الطويل للجزائر في مجال تطوير المحروقات، إلى جانب القدرات الرائدة لشركة إكسون موبيل وخبرتها المعترف بها، هي عوامل ستضعنا في مسار النجاح".

ولم يقدم المسؤولان توضيحات عن تفاصيل الاتفاق.

في يونيو 2023، تحدثت صحيفة وول ستريت جورنال الاقتصادية الأميركية عن "مفاوضات متقدمة" بين سوناطراك من جهة والعملاقين الأميركيين إكسون موبيل وشيفرون من أجل استغلال احتياطيات البلاد الهائلة من الغاز.

وأوردت الصحيفة تفاصيل عن محادثات تتعلق باستغلال الغاز التقليدي والغاز الصخري، وهو غاز طبيعي موجود في الصخور الطينية ويثير استغلاله عن طريق التكسير الهيدروليكي جدلا بسبب تأثيره على البيئة. وذكرت وول ستريت جورنال أحواض أهنات وقورارة وبركين.

ولفت بيان سوناطراك الخميس إلى أن الاتفاق ينص على "التركيز على التميز العملياتي، والابتكار التكنولوجي، واحترام البيئة، وأفضل الممارسات في مجال الاستدامة". 

المصدر: فرانس برس