أحد أقارب الرائد لخضر بورقعة يرافقه إثر الإفراج عنه

قال الدبلوماسي الجزائري، عبد العزيز رحابي، إن الإفراج عن المعارض السياسي الرائد لخضر بورقعة "يمثل بداية تصحيح قرار تعسفي اتخذ في حقه، وحق سجناء الرأي الموجودين بالسجون".

ووصف الوزير الأسبق، القرار بـ"المؤشرا الإيجابي، وقد يكون بمثابة بداية إجراءات الثقة والتهدئة التي بدونها، لا يمكن أن يفلح أي تصور للخروج من الأزمة".

ويرى رحابي، أن استقرار الوضع في الجزائر مسألة "مستعجلة وضرورية"، داعيا الرئيس عبد المجيد تبون لاتخاذ "قرارات شجاعة من أجل إرساء الثقة والتهدئة، طبقا لصلاحياته الدستورية في تجسيد وحدة الأمة واستقرارها".
وجدّد عبد العزيز رحابي في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك البارحة، دعوته لـ "تحقيق المطالب الشعبية المشروعة"، مشيرا إلى مساندته كل أشكال الحوار والتشاور من أجل "حماية الجزائر من المخاطر المتعددة الأشكال التي تهددها".

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

الجزائر

الجزائر.. حزب "الأفلان" يختار أمينا عاما جديدا

31 مايو 2020

زكى أعضاء اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني، أمس السبت، القيادي بعجي أبو الفضل أمينا عاما جديدا خلفا لمحمد جميعي المتواجد في الحبس الاحتياطي منذ عدة أشهر.

وأعلن حزب "الأفلان" عن تأجيل المؤتمر الـ 11 للحزب، الذي كان مقررا في شهر أبريل الماضي، إلى تاريخ سيحدد لاحقا.  

ويعد بعجي أبو الفضل أحد القيادات الجديدة التي برزت في السنين الأخيرة، إذ سبق انتخابه في اللجنة المركزية، قبل أن يعين في المكتب السياسي لاحقا.

وقبل عامين، أعلن الأمين العام الأسبق جمال ولد عباس تنحيته رفقة أعضاء آخرين من المكتب السياسي، وهو الأمر الذي أدى إلى توتر العلاقة بين الطرفين لعدة أشهر.

وظل حزب جبهة التحرير الوطني الذي يمتلك الأغلبية النيابية والمحلية بدون أمين عام منذ شهر سبتمبر الماضي، تاريخ إعلان مسؤوله السابق محمد جميعي استقالته من منصبه قبل أن يودع الحبس المؤقت بتهمة "إتلاف مستندات قضائية".

#تصريحات_إعلامية الاستاذ بعجي أبو الفضل بعد تزكيته أمينا عاما لحزب جبهة التحرير الوطني يصرح لوسائل الإعلام بما يلي. 1⃣...

Posted by ‎الاستاذ بعجي أبو الفضل‎ on Saturday, May 30, 2020

قال الأمين العام الجديد، في تصريحات إعلامية، إن "انعقاد دورة اللجنة المركزية جاء من أجل تصحيح الوضعية غير القانونية للحزب بسبب الفراغ القانوني الذي خلفه غياب الأمين"، كما وعد بـ"فتح باب الحزب أمام جميع المناضلين بدون أي إقصاء". 

 

المصدر: أصوات مغاربية