الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز
الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز

أكدت وسائل إعلام موريتانية أن لجنة التحقيق البرلمانية في عشرية الرئيس السابق، محمد ولد عبد العزيز، قررت الاستماع إلى 7 وزراء سابقين حول "منح صفقة تسيير ميناء الصداقة بنواكشوط لصالح شركة آرايس".

وقالت صحيفة "الأخبار" المحلية، نقلا عن بيان أصدرته اللجنة، إن الوزراء الذين وقعوا على الصفقة هم سبعة، أبرزهم وزير الاقتصاد والمالية الموريتاني السابق، المختار ولد اجاي، ووزير الصيد والاقتصاد البحري الناني ولد اشروقة.

وأضاف المصدر نفسه أن الصفقة التي تحقق فيها اللجنة "مُنحت لشركة آرايس في عام 2018، وتتضمن إجراء توسعة بميناء الحاويات ضمن إنشاءات أخرى لتمكين السفن العملاقة من الرسو بالميناء، وبموجب الصفقة تحصل الشركة على عائدات تسيير الميناء لمدة 25 عاما".

يشار إلى أن البرلمان الموريتاني اعتمد، في نوفمبر الماضي، لجنة تحقيق لفحص عدد من الملفات من عهد الرئيس السابق.

وكان 24 نائبا موريتانيا قد قدموا، في ديسمبر الماضي، طلبا لتشكيل لجنة تحقيق برلمانية في ملفات "فساد" تهم 10 سنوات من حكم ولد عبد العزيز، الذي توترت علاقته مع الرئيس الحالي بسبب رغبة الرجلين في قيادة حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم.

 

المصدر: وسائل إعلام موريتانية

مواضيع ذات صلة

تونس

تونس.. 5 إصابات جديدة مؤكدة بكورونا

30 مايو 2020

أعلنت  وزارة الصحة التونسية، اليوم السبت، عن تسجيل 5 حالات إصابة جديدة وافدة، من ضمن الأشخاص الذين تم إجلاؤهم ووضعهم في مراكز الحجر الصحي الإجباري.

وبلغ العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس  1076 حالة مؤكدة موزعة كالآتي: 950 حالة شفاء و48 حالة وفاة و78 حالة إصابة لا تزال حاملة للفيروس.

 

  • المصدر: وكالات