ليبيا

بعد الفحص.. ليبيا تؤكد خلوها من فيروس كورونا

27 فبراير 2020

أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، الخميس، أن الفحص الطبي أظهر خلو ليبي مشتبه بإصابته من فيروس كورونا، بعد عودته من إيطاليا عبر تونس.

وقد أخطر مكتب الرعاية الصحية في مطار معيتيقة الدولي مركز مكافحة الأمراض بوجود حالة مشتبه ليبي بإصابته بفيروس كورونا.

وأفاد المركز الوطني لمكافحة الأمراض بأن المشتبه به وضع في إحدى غرف العزل المخصصة وأخذت عينة معملية لإرسالها إلى المختبر المرجعي بالمركز الذي أكد خلو الحالة من الفيروس المستجد.

ونفى مستشار وزارة الصحة بحكومة الوفاق أمين الهاشمي في تصريح لـ"أصوات مغاربية" وجود أية حالة إصابة بفيروس كورونا في ليبيا.

وقد حذرت الخارجية الليبية في وقت سابق المواطنين الليبيين في الصين ودعتهم لأخذ الحيطة وتجنب الأماكن المزدحمة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

رفع حالة التأهب

وصرح مدير المركز لمكافحة الأمراض في ليبيا بدر النجار أن المركز رفع حالة التأهب لشبكة الرصد الوطنية في جميع المدن والمنافذ لإخطار المركز بأية حالة مشتبه في إصابتها بالفيروس.

وقال النجار لـ"أصوات مغاربية" إن "مكتب الرقابة الصحية الدولية في المركز يتواصل باستمرار مع وحدات الحجر الصحي في جميع المنافذ الجوية في مطارات معيتيقة وبنينا ومصراتة والموانئ البحرية والمنشآت النفطية لمراقبة المسافرين القادمين من الخارج".

ويؤكد النجار أن الوحدات الطبية المختصة تراقب المسافرين في جميع المنافذ الليبية عبر الكاميرات الحرارية لقياس درجة حرارة المسافرين.

وقد قررت شركة مليتة للنفط والغاز التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط تعليق جلب عمال أجانب إلى أجل غير مسمى لضمان سلامة العاملين في مواقع النفط وخشية انتقال فيروس كورونا الذي ينتشر في دول من بينها إيطاليا.

 

مواضيع ذات صلة

أميركا

ترامب وإردوغان يشددان على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا

31 مارس 2020

أكد البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب إردوغان شددا الثلاثاء على الحاجة لوقف إطلاق نار في سوريا وليبيا خلال تفشي جائحة كوفيد-19.

وقال البيت الأبيض في بيان إن الرئيسين تحدثا هاتفيا عن جهود "القضاء على الفيروس ودعم الاقتصاد العالمي"، و"اتفقا على أنه من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى بالنسبة للدول التي تشهد نزاعات، وخصوصاً سوريا وليبيا، الالتزام بوقف إطلاق النار والعمل من أجل التوصل إلى حل".

 

  • المصدر: أ ف ب