آثار قصف سابق جنوب طرابلس- أرشيف
آثار قصف سابق جنوب طرابلس- أرشيف

أكدت السلطات الصحية في العاصمة الليبية طرابلس، أمس الأربعاء، مقتل 5 فتيات وإصابة 5 أخريات في سقوط قذائف عشوائية على منطقة عين زارة جنوب طرابلس.

وأكد مستشار وزارة الصحة، أمين الهاشمي، أن الضحايا هن من عائلات الرقيعي وبن حامد والنعمي، مشيرا إلى أن أعمارهن تتراوح بين 11 عاما و25 عاما.

وأضاف الهامشي، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، بأن "يوما عصيبا ومأساة حقيقية مرت على طرابلس، بسبب قذائف الهاون والجراد التي تساقطت بكثافة على بيوت المدنيين".

وقد دعت دول في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتركيا والجزائر وتونس في بيان الأطراف الليبية إلى وقف فوري لإطلاق النار، من أجل الاهتمام بمكافحة فيروس كورونا المستجد المتفشي في دول العالم.

هجمات جديدة

وتجددت الاشتباكات المسلحة العنيفة في محاور عين زارة والرملة وصلاح الدين جنوب طرابلس، حيث نفذت قوات الجنرال خليفة حفتر هجمات جديدة على العاصمة.

وعززت قوات حكومة الوفاق مواقعها بعد الدفع بتعزيزات مسلحة جديدة إلى محاور القتال، إذ سمعت أصوات المدفعية الثقيلة في أغلب المناطق الجنوبية للعاصمة.

وتسري هدنة هشة أعلنت كل من فائز السراج والجنرال خليفة حفتر الموافقة عليها لوقف إطلاق النار رعتها تركيا وروسيا في 12 من يناير الماضي.

اختراق مقصود

في هذا الصدد، أكد المتحدث باسم الكتيبة 166 العسكرية، خالد أبوجازية، أن حفتر "يحاول استغلال اهتمام الليبيين بمكافحة فيروس كورونا لمحاولة السيطرة على مواقع جديدة جنوب طرابلس".

وتابع أبوجازية: " قوات حكومة الوفاق لن تتخلى عن مواقعها في أي ظرف من الظروف، حتى تراجع مسلحي حفتر إلى المواقع التي قدموا منها شرق ليبيا".

وأوضح في تصريح لـ"أصوات مغاربية" بأن "حفتر يخرق قصدا وقف إطلاق النار لإطالة أمد الأزمة الليبية".

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

أميركا

ترامب وإردوغان يشددان على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا

31 مارس 2020

أكد البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب إردوغان شددا الثلاثاء على الحاجة لوقف إطلاق نار في سوريا وليبيا خلال تفشي جائحة كوفيد-19.

وقال البيت الأبيض في بيان إن الرئيسين تحدثا هاتفيا عن جهود "القضاء على الفيروس ودعم الاقتصاد العالمي"، و"اتفقا على أنه من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى بالنسبة للدول التي تشهد نزاعات، وخصوصاً سوريا وليبيا، الالتزام بوقف إطلاق النار والعمل من أجل التوصل إلى حل".

 

  • المصدر: أ ف ب