وقف إطلاق النار في ليبيا
وقف إطلاق النار في ليبيا

حذت قوات "الجيش الوطني الليبي" حذو قوات حكومة الوفاق بالترحيب بدعوة لوقف إطلاق النار للسماح للبلاد بمواجهة فيروس كورونا.

وقال الجيش الوطني في بيان له إن "القيادة العامة ملتزمة بوقف القتال طالما التزمت به بقية الأطراف في إطار الالتزام المتبادل".

ويسعى الجيش الوطني منذ العام الماضي للسيطرة على العاصمة طرابلس، مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا التي أقرت بالفعل وقف القتال.

وواصل الجيش الوطني قصف المنطقة المحيطة بطرابلس الأسبوع الماضي شمل هجوما أودى بحياة أربع فتيات وامرأة شابة يوم الخميس.

ولقي الهجوم تنديدا من قبل السفارة الإيطالية بليبيا، خاصة وأنه جاء بعد إبداء حكومة الوفاق استعدادها الإلتزام بهدنة إنسانية لمواجهة التهديد الذي يمثله فيروس كورونا".

وقال الجيش الوطني إن تأييده لوقف القتال يأتي رغم "الخروق المتكررة وعدم الالتزام بها من قبل" قوات حكومة الوفاق الوطني.

وحثت دول عربية وغربية، مؤخرا، الأطراف الليبية على وقف إطلاق النار والسماح للسلطات المحلية بالتصدي لخطر فيروس كورونا.

ودعت سفارات أميركا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا وهولندا وتركيا والاتحاد الأوروبي والجزائر وتونس جميع أطراف الصراع الليبي إلى الوقف الفوري للقتال.

 

المصدر: وكالة رويترز للأنباء

مواضيع ذات صلة

أميركا

ترامب وإردوغان يشددان على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا

31 مارس 2020

أكد البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب إردوغان شددا الثلاثاء على الحاجة لوقف إطلاق نار في سوريا وليبيا خلال تفشي جائحة كوفيد-19.

وقال البيت الأبيض في بيان إن الرئيسين تحدثا هاتفيا عن جهود "القضاء على الفيروس ودعم الاقتصاد العالمي"، و"اتفقا على أنه من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى بالنسبة للدول التي تشهد نزاعات، وخصوصاً سوريا وليبيا، الالتزام بوقف إطلاق النار والعمل من أجل التوصل إلى حل".

 

  • المصدر: أ ف ب