ليبيا

ليبيون يطالبون بتفويض سيف الإسلام القذافي لقيادة البلاد

02 مايو 2020

 خرج عشرات الليبيين في مدينتي سبها (جنوب غرب) وبني وليد (غرب ليبيا)، أمس الجمعة، وطالبوا بتفويض سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي،  لإدارة البلاد خلال المرحلة القادمة.

بيان ابناء الجنوب اليوم بتفويض الدكتور سيف الإسلام معمر القدافي يصدع من وسط مدينة سبها الشرارة الأولي عاصمة الجنوب لقيادة المرحلة و انقاد ليبيا من الجحيم الذي تعيش فيه.

Posted by ‎تجمع احرار ليبيا والمهجرين فى بريطانيا‎ on Friday, May 1, 2020

وتأتي هذه الخطوة ردّا على خروج عشرات المواطنين في مدن متفرقة شرق ليبيا للمطالبة بتفويض المشير خليفة حفتر لتسلم إدارة البلاد، بعد دعوة وجهها حفتر عبر التلفزيون.

وشهدت مدينة سبها وقفات عديدة ضمت عشرات المواطنين، طالبت إحداها بتفويض حفتر، بينما دعمت الأخرى ثورة فبراير ورفضت تفويض حفتر، فيما خرج عشرات المواطنين مساء الجمعة لتفويض سيف الإسلام معمر القذافي لإدارة البلاد وعبروا عن تأييدهم ودعمهم له.

  • المصدر: مراسل قناة الحرة

مواضيع ذات صلة

ليبيا

الوفاق: سيطرنا على محور عين زارة جنوب طرابلس.. ودمرنا 13 آلية مسلحة

28 مايو 2020

أكدت قوات حكومة الوفاق الليبي تدمير أزيد من عشر آليات مسلحة تابعة لـ"الجيش الليبي" الذي يقوده اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وأضافت الوفاق أنها سيطرت على مناطق مهمة في محوري "الأحياء البرية" و"الكازيرما"، جنوب طرابلس.

وحسب  بيان صادر عن عملية "بركان الغضب" التابعة للوفاق، فإن قواتها "دمرت 10 آليات مسلحة لميليشيا حفتر الإرهابية، وسيطرت على تمركزات مهمة ومتقدمة في محوري الأحياء البرية والكازيرما، جنوبي طرابلس".

وفي بيان جديد، الخميس، أعلنت الوفاق أيضا عن السيطرة على محور عين زارة جنوبي طرابلس، وتدمير ثلاث آليات مسلحة تابعة لحفتر. 

#عملية_بركان_الغضب: قواتنا البطلة تُدمّر 3 اليات مسلحة بينها مدرعة تايقر اماراتية و جرافة "كاشيك" تابعة لميليشيات حفتر الارهابية و تُسيطر على تمركزات مهمة و متقدمة في محوري عين زارة و وادي الربيع

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Thursday, May 28, 2020

 

#عملية_بركان_الغضب: قواتنا البطلة تُدمّر 10 اليات مسلحة لميليشيات حفتر الارهابية و تُسيطر على تمركزات مهمة و متقدمة في محوري الأحياء البرية و الكازيرما

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Wednesday, May 27, 2020

في غضون ذلك، أكدت الوفاق أنها تقوم بتطهير جنوب طرابلس من الكمائن والألغام، التي "زرعتها" قوات حفتر في المنطقة بعد انسحابها. 

واتهمت الوفاق، الخميس، أيضا قوات حفتر  بقصف أحياء مدنية في طرابلس، ما أدى إلى "إصابة ثلاثة مدنيين، بينهم طفلان".

ولم يصدر أي تعقيب من قوات حفتر يؤكد أو ينفي هذه المعطيات. 

 

المصدر: أصوات مغاربية