ليبيا

7 قتلى في طرابلس.. وقوات الوفاق: هذه خسائر حفتر

17 مايو 2020

أكدت قوات حكومة الوفاق الليبية، الأحد، أنها دمرت منظومة للدفاع الجوي الروسية "بانتسير".

وأضافت أنها دمرت المنظومة الروسية مباشرة بعد وصولها إلى قاعدة "الوطية" الجوية.

وتقود قوات الوفاق هجوما منذ أسابيع لاستعادة هذه القاعدة من قوات المشير خليفة حفتر.

وقالت الوفاق، في بيان نشرته عملية "بركان الغضب" على صفحتها بفيسبوك، إن "منظومة بانتسير الصاروخية المدفعية المضادة للطائرات (كانت) مثبتة على سيارة MAN-SX45 نقلت إلى ليبيا من الإمارات" لدعم قوات حفتر.

وأضافت أنها ألحقت بقوات حفتر خسائر أخرى خلال الساعات الأخيرة، منها طائرة مسيرة من نوع وينغ لونغ صينية الصنع، وثلاثة مخازن ذخيرة، بالإضافة إلى عربة صواريخ غراد، وثماني آليات مسلحة.

وأشارت إلى أنها قامت بتحييد 12 عنصرا بين قتيل و جريح.

ولم تصدر قوات المشير خليفة حفتر أي بيان ينفي أو يؤكد هذه المعطيات.

#عملية_بركان_الغضب: #انفوغرافيك ابرز خسائر ميليشيات حفتر في قاعدة الوطية الجوية و محيطها خلال الساعات الاخيرة :...

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Sunday, May 17, 2020

قتلى وجرحى في طرابلس

إلى ذلك، أكدت الوفاق أيضا، في بيان مساء الأحد، أن قصفا، نسبته إلى قوات حفتر، أدى إلى مقتل سبعة أشخاص وجرح 17 آخرين.

وأضافت أن القصف استهدف مقر المبيت الخاص بالنازحين في الفرناج.

وتابع البيان "بينما كانت الأمهات يتجمعن في المطبخ المشترك والمتواضع لإعداد وجبة إفطار رمضان لعائلاتهن، كان الأطفال النازحون بساحة المساكن يلعبون! سقطت القذيفة على المساكن ليلحقها صاروخ ثاني قاتل، قبل أن يسقط وابل من قذائف الهاون على المكان لتسود حالة من الهلع والفوضى والخوف.. واختلط صراخ الأمهات اللاتي يبحثن عن فلذات أكبادهن بصراخ الأطفال المذعورين وسط تصاعد لألسنة النيران". 

وأردف المصدر نفسه "هبّ رجال الإسعاف لمحاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه، وكان لهم نصيبهم فأصيبت سيارة الإسعاف الأولى خلال محاولتها دخول المكان وجرح مسعفين والسائق.. قبل أن تسقط قذيفة أخرى على سيارة إحدى العائلات الهاربة من الموت ليحترق الأب داخل السيارة ويُفارق الحياة، وأخرجت فرق الإنقاذ باقي العائلة من السيارة".

وأكدت أن عدد القتلى إلى حدود مساء الأحد هو سبعة. 

 

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

ليبيا

الوفاق: سيطرنا على محور عين زارة جنوب طرابلس.. ودمرنا 13 آلية مسلحة

28 مايو 2020

أكدت قوات حكومة الوفاق الليبي تدمير أزيد من عشر آليات مسلحة تابعة لـ"الجيش الليبي" الذي يقوده اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وأضافت الوفاق أنها سيطرت على مناطق مهمة في محوري "الأحياء البرية" و"الكازيرما"، جنوب طرابلس.

وحسب  بيان صادر عن عملية "بركان الغضب" التابعة للوفاق، فإن قواتها "دمرت 10 آليات مسلحة لميليشيا حفتر الإرهابية، وسيطرت على تمركزات مهمة ومتقدمة في محوري الأحياء البرية والكازيرما، جنوبي طرابلس".

وفي بيان جديد، الخميس، أعلنت الوفاق أيضا عن السيطرة على محور عين زارة جنوبي طرابلس، وتدمير ثلاث آليات مسلحة تابعة لحفتر. 

#عملية_بركان_الغضب: قواتنا البطلة تُدمّر 3 اليات مسلحة بينها مدرعة تايقر اماراتية و جرافة "كاشيك" تابعة لميليشيات حفتر الارهابية و تُسيطر على تمركزات مهمة و متقدمة في محوري عين زارة و وادي الربيع

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Thursday, May 28, 2020

 

#عملية_بركان_الغضب: قواتنا البطلة تُدمّر 10 اليات مسلحة لميليشيات حفتر الارهابية و تُسيطر على تمركزات مهمة و متقدمة في محوري الأحياء البرية و الكازيرما

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Wednesday, May 27, 2020

في غضون ذلك، أكدت الوفاق أنها تقوم بتطهير جنوب طرابلس من الكمائن والألغام، التي "زرعتها" قوات حفتر في المنطقة بعد انسحابها. 

واتهمت الوفاق، الخميس، أيضا قوات حفتر  بقصف أحياء مدنية في طرابلس، ما أدى إلى "إصابة ثلاثة مدنيين، بينهم طفلان".

ولم يصدر أي تعقيب من قوات حفتر يؤكد أو ينفي هذه المعطيات. 

 

المصدر: أصوات مغاربية