السياسي الموريتاني محمد ولد مولود
السياسي الموريتاني محمد ولد مولود

أكدت وسائل إعلام موريتانية، مساء الأربعاء، أن السلطات وضعت رئيس حزب اتحاد قوى التقدم (المعارض)، محمد ولد مولود، في الحجر الصحي بعد دخوله إلى موريتانيا قادما من فرنسا.

وأفاد موقع "صحراء ميديا" المحلي أن ولد مولود "وصل على متن آخر رحلة قادمة من فرنسا باتجاه العاصمة السنغالية دكار، ومن دكار توجه إلى موريتانيا عبر مدينة روصو (جنوب-غرب)".

ونقل الموقع عن ولد مولود قوله إنه "أبلغ السلطات الموريتانية بأنه قادم من فرنسا، وطلب منها إخضاعه للإجراءات الاحترازية التي أعلنتها، فتم نقله إلى نواكشوط حيث سيتم وضعه في الحجر الصحي".

وأضاف المصدر نفسه أن السلطات الموريتانية "جهزت فنادق وشققاً ومساكن من أجل وضع القادمين من دول موبوءة بفيروس كورونا في الحجر الصحي".

وارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في فرنسا إلى 9130 آخرين، وفق آخر حصيلة أعلنتها السلطات مساء الأربعاء.

أما موريتانيا، فقد أعلنت، الأربعاء، عن تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا داخل أراضيها.

وعقب تسجيل أول حالة إصابة بالبلاد، أمرت وزارة الداخلية بإغلاق جميع المعابر الحدودية البرية باستثناء 8 معابر على عموم التراب الموريتاني.

 

المصدر: موقع "صحراء ميديا"/ أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

موريتانيا

موريتانيا تعلن تسجيل ثالث إصابة بفيروس كورونا

27 مارس 2020

أعلنت موريتانيا، أمس الخميس، عن تسجيل ثالث حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، والتي تعتبر أول حالة إصابة لمواطن موريتاني بهذا الفيروس. 

ونقل بيان لوزارة الصحة الموريتانية، أن الحالة الثالثة قد تم تشخيصها، عند الساعة الثالثة من صباح يوم أمس الخميس، وهي تتعلق بـ"رجل موريتاني الجنسية يبلغ من العمر 74 سنة قدم من فرنسا عل رحلة الخطوط الجوية الفرنسية يوم 15 مارس". 

وأضاف المصدر موضحا أنه قد "تم اتخاذ كافة الإجراءات المتعلقة بعزل المريض والتكفل بحالته وعزل المخالطين والشروع في البحث عن بقية الملامسين والمتصلين به". 

من جانبه ذكر موقع "صحراء ميديا" في تفاصيل بشأن هذه الحالة أن المعني كان قد "وصل إلى إحدى العيادات الخاصة وعاينه الطبيب الذي كان يتخذ احتياطات وقائية" مشيرا إلى أن المريض "كان يشكو من آلام في المفاصل وحالة إعياء عامة". 

ويضيف المصدر أنه وبمجرد علم الطبيب بأن المواطن عاد قبل أيام من فرنسا أبلغ الجهات المختصة فورا ليتم عزله وإخضاعه للفحص الخاص بالفيروس، كما تم إخضاع عائلة المصاب والفريق الطبي الذي عاينه للحجر الصحي. 

إلى جانب ذلك يؤكد "صحراء ميديا" أن الوزارة فتحت تحقيقا حول تحركات المصاب ومخالطيه خلال الأيام العشرة التي قضاها في البلاد. 

يشار إلى أن موريتانيا سبق لها الإعلان عن حالتي إصابة بفيروس كورونا واللتين تعنيان شخصين أجنبيين، وتعتبر الحالة الأخيرة، أول حالة إصابة بالفيروس لمواطن موريتاني. 

 

  • المصدر: أصوات مغاربية