السياسي الموريتاني محمد ولد مولود
السياسي الموريتاني محمد ولد مولود

أكدت وسائل إعلام موريتانية، مساء الأربعاء، أن السلطات وضعت رئيس حزب اتحاد قوى التقدم (المعارض)، محمد ولد مولود، في الحجر الصحي بعد دخوله إلى موريتانيا قادما من فرنسا.

وأفاد موقع "صحراء ميديا" المحلي أن ولد مولود "وصل على متن آخر رحلة قادمة من فرنسا باتجاه العاصمة السنغالية دكار، ومن دكار توجه إلى موريتانيا عبر مدينة روصو (جنوب-غرب)".

ونقل الموقع عن ولد مولود قوله إنه "أبلغ السلطات الموريتانية بأنه قادم من فرنسا، وطلب منها إخضاعه للإجراءات الاحترازية التي أعلنتها، فتم نقله إلى نواكشوط حيث سيتم وضعه في الحجر الصحي". 

وأضاف المصدر نفسه أن السلطات الموريتانية "جهزت فنادق وشققاً ومساكن من أجل وضع القادمين من دول موبوءة بفيروس كورونا في الحجر الصحي". 

وارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في فرنسا إلى 9130 آخرين، وفق آخر حصيلة أعلنتها السلطات مساء الأربعاء.

أما موريتانيا، فقد أعلنت، الأربعاء، عن تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا داخل أراضيها. 

وعقب تسجيل أول حالة إصابة بالبلاد، أمرت وزارة الداخلية بإغلاق جميع المعابر الحدودية البرية باستثناء 8 معابر على عموم التراب الموريتاني.

 

  • المصدر: موقع "صحراء ميديا"/ أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

موريتانيا

ثلاث وفيات و54 إصابة جديدة بكورونا في موريتانيا 

29 مايو 2020

أعلنت وزارة الصحة الموريتانية، أمس الخميس، تسجيل ثلاث وفيات و54 إصابة جديدة بفيروس كورونا في موريتانيا.

وقال مدير الصحة العمومية سيدي ولد الزحاف إنه تم إجراء 287 فحصا، منها 106 فحص مخبري.

وأوضح ولد الزحاف في المؤتمر الصحافي اليومي لوزارة الصحة، أن من بين الإصابات الجديدة 53 من المخالطين، إضافة إلى حالة عدوى مجتمعية واحدة.  

وبهذه النتيجة يرتفع عدد الإصابات المؤكدة في موريتانيا إلى 346 حالة، من بينها 15 حالة شفاء و19 وفاة، 312 حالة نشطة.