دواجن- أرشيف
دواجن- أرشيف

بعد أيام من التحريات، أعلنت وزارة التنمية الحيوانية في موريتانيا، مساء الخميس، أن التحاليل المخبرية التي أجرتها بعد اكتشاف نفوق دواجن في العاصمة نواكشوط، أظهرت إصابتها بفيروس "نيوكاسل".

وقالت الوزارة في بيان إن التحاليل المخبرية لعينات من الدواجن المصابة أثبتت إصابتها بالفيروس، مبرزة أن نيوكاستل "مرض تنفسي شديد العدوى للدواجن ومستوطن في جميع أماكن تربية الدواجن أينما كانت".

وكانت السلطات الموريتانية، قد أعلنت، الأربعاء، "خلو" الدواجن التي تم الإبلاغ عن نفوقها في مزرعتين بنواكشوط من انفلونزا الطيور، مشيرة حينها إلى قرب استكمال التحاليل للكشف عن أمراض الدواجن الأخرى غير المعدية للبشر.

أما بيان الخميس فأكد أن التلقيح وحده القادر على الوقاية من الفيروس المكتشف، "وهو ما لم يقم به القائمون على المزرعتين اللتين تعرضتا للمرض" مضيفا أن "المرض انحصر في هاتين المزرعتين فقط".

وسبق لدول مغاربية أن شهدت حالات إصابة للطيور والدواجن بفيروس نيوكاسل، إذ أعلنت ليبيا تسجيل حالات إصابة بالفيروس عام 2013، كما تشير تقارير إعلامية إلى تسجيل الجزائر إصابات بالمرض قبل أزيد من ثمان سنوات، بينما أكدت وسائل إعلام تونسية تسجيل نفوق طيور بسبب الفيروس في بعض شواطئ البلاد قبل نحو ثلاث سنوات. 

ما هو داء نيوكاسل؟

اكتشف داء نيوكاسل أول مرة في جاوة الإندونيسية عام 1926، وفي نيوكاسل عام 1927، وحمل الفيروس اسم الأخيرة بعد أبحاث أجريت بالمدينة خلصت إلى تحديد خصائص المرض.

وذكر تقرير لقسم فحص صحة الحيوان والنبات التابع لوزارة الزراعة الأميركية، أن فيروس "نيوكاسل" من الفيروسات "الخبيثة المعدية"، التي تصيب الجهاز التنفسي والعصبي والهضمي للطيور والدواجن، لافتا إلى أن خطورته تكمن في أنه يقتل الدواجن دون أن تظهر عليها أي أعراض سريرية.

مع ذلك، أوضحت المؤسسة الأميركية أن "نيوكاسل" لا يشكل أي خطر على الإنسان، ولم يثبت تعرض البشر لأي مضاعفات بعد تناول منتجات الدواجن المصابة بالفيروس.

أما وزارة الصحة الأسكتلندية فأوضحت في تقرير علمي أن فيروس "نيوكاسل" يصيب بالدرجة الأولى الطيور بمختلف أنواعها والديك الرومي والإوز والبط والدجاج وطيور النعام، مفيدة هي الأخرى بأنه لا يشكل أي خطر على الانسان.

وينتشر الفيروس بين الطيور والدواجن بعد اتصال واحتكاك مباشر مع الحالات المصابة، كما يمكن أن ينتشر عن طريق الأعلاف والمياه الملوثة والمعدات الخاصة بالدواجن.

الوقاية والعلاج

اللقاح وحده القادر على وقاية الطيور والدواجن من فيروس "نيوكاسل"، كما ينصح بتلقيح الدواجن المصابة في المناطق الموبوءة وعزلها في مجموعات مغلقة، ثم تعقيم الحظائر ومحابس الدجاج لمنع انتشاره.

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

محاولة إنقاذ قارب يحمل مهاجرين
محاولة إنقاذ قارب يحمل مهاجرين

قضى 15 شخصا على الأقل واعتبر أكثر من 190 آخرين مفقودين إثر غرق زورق يقل مهاجرين الاثنين قبالة العاصمة الموريتانية، وفق ما أفادت الأربعاء المنظمة الدولية للهجرة.

وقالت المنظمة على منصة إكس "نشعر بحزن عميق لمصرع 15 مهاجرا وفقدان أكثر من 195 آخرين في البحر بعد غرق زورق في نواكشوط". 

من جانبه، أوضح مسؤول في خفر السواحل الموريتانيين لفرانس برس إنه تم انتشال ما لا يقل عن 25 جثة، لافتا إلى إنقاذ 103 أشخاص وفقدان العشرات.

وأفادت المنظمة الدولية للهجرة بأن 300 شخص استقلوا زورقا في غامبيا وأمضوا سبعة أيام قبل أن يغرق الزورق قرب نواكشوط في 22 يوليو 2024. وأضافت في بيان أن خفر السواحل الموريتانيين أنقذوا 120 شخصا.

وبين الناجين، تم نقل عشرة أشخاص إلى المستشفى في شكل عاجل مع تحديد هويات أربعة أطفال غير مرافقين وانفصلوا عن عائلاتهم خلال حادث الغرق، بحسب المصدر نفسه.

وتحدث المسؤول في خفر السواحل الموريتانيين عن زورق كان يقل ما بين 140 و180 شخصا قبل أن يواجه صعوبات في عرض البحر ويفر قبطانه.

وبداية يوليو، قضى نحو تسعين مهاجرا بسبب غرق زورقهم قبالة سواحل جنوب غرب موريتانيا على الطريق المؤدية إلى أوروبا، ولم يتم العثور على عشرات آخرين.
 

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية