المغرب

بعد الطوارئ.. تدابير جديدة للعمل بالمرافق العمومية في المغرب

23 مايو 2020

أصدر وزير الاقتصاد والمالية المغربي منشورا بشأن إجراءات وتدابير العمل بالمرافق العمومية بعد رفع حالة الطوارئ الصحية التي يرتقب أن تنتهي يوم 10 يونيو القادم. 

ودعا المنشورمسؤولي وموظفي وأعوان الإدارات العمومية، الذين سبق لهم الاستفادة من التسهيلات الممنوحة بموجب منشور صدر يوم 16 مارس الماضي، للالتحاق بشكل تدريجي إلى مقرات عملهم، مع الالتزام بمجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية التي تم حصرها في دليل أُعد لهذه الغاية. 

ومن بين التدابير التي نص عليها الدليل بخصوص الإدارات، "إحداث لجنة على صعيد كل إدارة يترأسها مسؤول يعينه رئيس الإدارة، تسهر على تنفيذ وتتبع الإجراءات والتدابير الوقائية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا". 

كما سيتم العمل على "الاستمرار في الالتزام بالاحتياطات والاحترازات الفردية والالتزام بجميع توجيهات السلطات العمومية" و"مسك سجلات لتسجيل جميع الوافدين على المرافق العمومية من عاملين بها ومرتفقين تتضمن عناوينهم وأرقام هواتفهم، وذلك من أجل تحديد المخالطين إن اقتضى الحال". 

ومن بين ما نص عليه الدليل بخصوص التدابير المتعلقة بالموظفين "عدم حضور الموظفات والموظفين المحتمل تعرضهم للفيروس أو الذين يعانون من أعراض مشابهة لأعراض المرض أو الذين يعانون من ضعف المناعة إلى مقر العمل وإخبار الإدارة بذلك". 

ويشدد المصدر كذلك بالنسبة للموظفين على "عدم مشاركة أدوات العمل أو الأكل أو الشرب أو الأغراض الشخصية مع الآخرين" و"إخبار الإدارة في حال الشعور بأعراض تنفسية كالكحة وضيق التنفس أو ارتفاع في درجة الحرارة". 

أما بخصوص المرتفقين فيشدد الدليل على "تعزيز تدابير مراقبة ولوجهم إلى مقرات الإدارة" و"تنظيم فضاءات الاستقبال وإنشاء ممرات خاصة للولوج إلى مقرات الإدارة والخروج منها واحترام مسافة التباعد المسموح بها". 

ومما تتضمنه التدابير المتعلقة بالمرتفقين أيضا "ضبط العدد الأقصى المسموح به منهم داخل فضاءات الاستقبال وغيرها من أجل ضمان مسافة التباعد الموصى بها" و"تسجيل البيانات المتعلقة بالمرتفقين في تطبيقات معلوماتية من أجل تسهيل عملية البحث عند الاقتضاء على الأشخاص المخالطين. 

  • المصدر: أصوات مغاربية
     

مواضيع ذات صلة

المغرب

إصابات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة الـ8 آلاف حالة

04 يونيو 2020

أعلنت وزارة الصحة المغربية، مساء الخميس، ارتفاع حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد إلى 8003 حالات وذلك إثر تسجيل 81 حالة إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وأوضحت الوزارة، أن 31 حالة من المكتشفة بين السادسة من مساء أمس الأربعاء، والسادسة من مساء اليوم الخميس، سُجلت بجهة مراكش آسفي، 22 بجهة طنجة تطوان الحسيمة، 14 بجهة فاس مكناس، 12 بجهة الدار البيضاء سطات، وحالتان بجهة الرباط سلا القنيطرة، في حين لم تسجل باقي الجهات أية حالة جديدة. 

كما أوضح المصدر أن 78 حالة من المكتشفة حديثا، أي 96% منها، تم تسجيلها في إطار عملية التتبع الصحي للمخالطين، التي شملت حتى الآن ما مجموعه 47 ألفا و607 حالات. 

من جهة أخرى، أعلنت الوزارة، تسجيل 329 حالة شفاء جديدة، ليصل مجموع  المتعافين من المرض إلى 7195 حالة. 

في المقابل بلغ إجمالي الوفيات الناتجة عن الفيروس 208 حالات، وذلك بزيادة حالتي وفاة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، سجلتا بمدينتي كلميم والرباط. 

أما بالنسبة للحالات التي كان يشتبه في إصابتها بالفيروس والتي تم استبعادها بعدما أكدت التحاليل المخبرية خلوها منه فقد بلغ مجموعها 253 ألفا و7 حالات. 

  • المصدر: أصوات مغاربية