In this photo taken on Wednesday, April 15, 2020, two patients who have tested positively for coronavirus lie in intensive care units in a hospital in Sale, Morocco. Coronavirus has upended life for Morocco's medical workers. They enjoy better medical facilities than in much of Africa but are often short of the equipment available in European hospitals, which also found themselves overwhelmed. (AP Photo/Mosa'ab Elshamy)
صورة من داخل مستشفى بالمغرب- أرشيفية/ تعبيرية

أعلن وزير الصحة المغربي، خالد آيت الطالب، عن تسجيل 76 حالة إصابة مؤكدة بالمتحور الجديد لفيروس كورونا (أوميكرون) بالإضافة إلى 246 إصابة محتملة، مشيرا إلى وصول أول حالة إصابة بأوميكرون في المغرب إلى غرفة الإنعاش.

وأوضح الوزير أثناء استضافته، مساء أمس الثلاثاء، في نشرة الأخبار على القناة المغربية الأولى، أن "الأمر يتعلق بحالة سيدة تأخرت عن تلقي الجرعة الثالثة المعززة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا"، مشيرا إلى أنه "رغم كون أوميكرون أقل إماتة لكن انتشاره السريع قد يؤدي إلى ارتفاع الحالات الحرجة وعدد الوفيات".

وبموازاة ذلك، شهد المغرب خلال الفترة الأخيرة تزايدا في عدد الإصابات بفيروس كورونا حيث سجلت الحصيلة اليومية لنهار الأمس 1184 إصابة جديدة بكوفيد 19 و5 وفيات جديدة.

"الموجة الثالثة"

وتعليقا على ذلك، قال وزير الصحة إنه "رقم جد مقلق نظرا لأنه تضاعف خلال 24 ساعة من 445 إلى 1184 حالة مما يدل على سرعة انتشار هذا الفيروس"، مضيفا  أن "المتحور الجديد انطلقت فعاليته وبدأ ينتشر بسرعة".

وقال "إن المغرب يعيش اليوم الموجة الثالثة بعد أن حقق مكتسبات وجنب البلاد من موجتين للفيروس"، منبها إلى أن "المغرب ليس بمنأى أو معزل عن انتكاسة"

وعقب ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا، كشف المصدر ذاته، أنه "هناك خطورة في الوضعية الوبائية على المغرب وهي وضعية جد مقلقة تتطلب إتمام التلقيح وتجنب التجمعات والمحافظة على الإجراءات الاحترازية".

"هيمنة أوميكرون"

من جانبه، أفاد عضو اللجنة العلمية والتقنية لكوفيد-19 بالمغرب، سعيد المتوكل، أن "متحور أوميكرون دخل للمغرب وبدأ في الانتشار حيث أن أكثر الحالات تسجل في مدينة الدار البيضاء والرباط ومراكش وبعض الحالات في أكادير"، مبرزا أن "المنتظر في الأسابيع المقبلة هو هيمنة أوميكرون على جميع الحالات".

وتابع المتوكل تصريحه لـ"أصوات مغاربية"، موضحا أن "موجة أوميكرون ستكون في ذروتها خلال الأسبوعين المقبلين إلى غاية 15 أو 17 يناير المقبل"، مشيرا إلى أنه "بعد ذلك ستنخفض كما وقع الأمر بالنسبة لجنوب أفريقيا وبريطانيا".

وأضاف أن "منحنى أوميكرون يصعد بسرعة لكن بعد ذلك ينخفض بسرعة وهو ما لاحظناه في الدول التي انتشر فيها من قبل".

وعما إذا كان هذا الوضع سيؤدي إلى العودة للحجر الصحي، استبعد المتوكل ذلك مشددا في الوقت نفسه على ضرورة "الالتزام بالإجراءات الاحترازية كوضع الكمامة وغسل اليدين وتجنب التجمعات"، بالإضافة إلى "أخذ جرعات التلقيح بما فيها الجرعة الثالثة المعززة نظرا لأهميتها في التخفيف من الأعراض وتجنب خطر الموت".

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

تتويج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع نادي مانشستر يونايتد بلقب كأس انجلترا
تتويج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع نادي مانشستر يونايتد بلقب كأس انجلترا

تمكن خمسة لاعبين مغاربة من التتويج رفقة فرقهم في خمس مباريات نهائية أوروبية وآسيوية وأفريقية جرت، السبت، وعرفت تحقيق إنجازات تاريخية وتفاعلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي.

وتوج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد بلقب كأس إنجلترا بعد الفوز على مانشستر سيتي (2-1)، وأصبح أمرابط الذي خاض اللقاء بكامله أول لاعب مغربي يفوز بهذا للقب وأول لقب في مسيرته مع "الشياطين الحمر".

وأحرز الدولي المغربي أشرف حكيمي لقب كأس فرنسا مع نادي باريس سان جيرمان في المباراة النهائية أمام ليون (2-1)، وبهذا التتويج رفع حكيمي رصيده منذ التحاقه بالنادي الباريسي إلى ستة ألقاب بعد الفوز سابقا بلقب البطولة الفرنسية للمرة الثالثة وكأس السوبر الفرنسي مرتين.

وحقق الدولي المغربي أمين عدلي لقب كأس ألمانيا مع نادي بايرن ليفركوزن الذي فاز على كايزر سلاوترن (1-0)، وهو ثاني لقب يحرزه عدلي منذ انتقاله إلى ليفركوزن موسم 2021 قادما من نادي تولوز الفرنسي، بعد التتويج بلقب "البوندسليغا" لأول مرة في تاريخ النادي بعد 120 سنة على تأسيسه.

وبهدفين وتمريرة حاسمة، قاد الدولي المغربي سفيان رحيمي نادي العين الإماراتي للفوز بدوري أبطال آسيا بعد فوز عريض على يوكوهاما الياباني في مباراة الإياب (5-1)، وتوج رحيمي في هذه المباراة النهائية بجائزة أفضل لاعب في الدوري إلى جانب جائزة هداف البطولة برصيد 13 هدفا.

ورغم غيابه عن اللعب في المباراة النهائية، توج المغربي رضا سليم مع نادي الأهلي المصري بلقب دوري أبطال أفريقيا بعد الفوز على ضيفه الترجي التونسي (1-0)، وهو أول لقب يحققه سليم منذ التحاقه بالنادي المصري الصيف الماضي قادما من نادي الجيش الملكي المغربي.

وتفاعل نشطاء منصات التواصل الاجتماعي مع تتويج اللاعبين المغاربة بهذه الألقاب في يوم واحد، واعتبر أحد المدونين أنها "ليلة مغربية بامتياز"، وذكر آخر أنه "يوم تاريخي للمملكة المغربية"، بينما هنأ آخرون هؤلاء اللاعبين على أدائهم المميز وتألقهم رفقة أنديتهم.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية