بسبب محدودية الإنتاج المحلي، توسعت في السنوات الأخيرة أنشطة البحث والاستكشاف التنقيب عن الموارد
بسبب محدودية الإنتاج المحلي، توسعت في السنوات الأخيرة أنشطة البحث والاستكشاف التنقيب عن الموارد

كشفت شركة "بريداتور أويل آند غاز" البريطانية المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، عن وجود موارد غازية في حقل بمنطقة جرسيف شمال شرقي المغرب.

وأعلنت الشركة في تقرير أصدرته، أمس الخميس، أن "نتائج تقييمها المستقل لإمكانيات الغاز في بئري "MOU-1" و"MOU-4" بجرسيف تقدر بحوالي 295 مليار متر مكعب".

وأشارت إلى أنه "استنادا إلى استرداد الغاز بنسبة 66٪ على مدى 13 عاما فإن التقدير الإجمالي يصل إلى 393 مليار متر مكعب منها 295 لشركة "بريداتور" التي تمتلك حصة 75٪ في ترخيص جرسيف".

وذكرت الشركة التي شرعت صيف السنة الماضية في أشغالها المتعلقة بحفر الحقل الغازي "MOU-1" على مستوى إقليم جرسيف، أنها في "طور إجراء اختبارات تكميلية جديدة في الربع الثاني من عام 2022 بعد تخفيف القيود المطبقة على السفر بسبب كوفيد 19، ومن أجل تأكيد الكميات التي تم تحديدها في البئرين".

وسجل التقرير أنه "بناء على الحجم المحتمل لهيكل بئر "MOU-4" فإنه من المرجح أن يكون المشروع مجديا تجاريا".

وأكد التقرير أن ذلك "يدعو إلى تطوير مشروع تسويق الغاز الطبيعي المضغوط حيث ستكون تكلفة الاستثمار الصافية منخفضة نسبيا وتقدر بنحو 12,21 مليون دولار".

وأورد المصدر ذاته، أن الرئيس التنفيذي لشركة "بريداتور أويل آند غاز" بول غريفيث قال "يسرنا أن نعلن عن نتائج التقييم التي تؤكد استمرار بنيتي MOU-1 و MOU-4 اللتين أسستا شبكة موارد الغاز الطارئة المادية بقيمة 592 مليون دولار أميركي صافية غير خاضعة للمخاطر".

ويأتي هذا التقرير بعد أيام من إعلان شركة "تشاريوت" البريطانية المتخصصة في التنقيب عن الغاز، من اكتشاف مخزون غاز وصفته بـ"المهم" في حقل "آنتشويس" بالسواحل القريبة من مدينة العرائش شمال المغرب.

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

يبلغ لامين جمال الذي تألق في صفوف برشلونة الموسم الفائت، 16 عاما و338 يوماً
يبلغ لامين جمال الذي تألق في صفوف برشلونة الموسم الفائت، 16 عاما و338 يوماً

سيصبح الجناح الإسباني لامين جمال أصغر لاعب يشارك في مباراة في نهائيات كأس أوروبا لكرة القدم المقامة حاليا في ألمانيا، بعد أن اختاره المدرب لويس دي لا فوينتي أساسيا للمشاركة ضد كرواتيا ضمن منافسات المجموعة الثانية في وقت لاحق السبت.

ويبلغ جمال الذي تألق في صفوف برشلونة الموسم الفائت، 16 عاما و338 يوماً، بعد أن كان الرقم القياسي السابق بحوزة البولندي كاتسبر كوزلوفسكي الذي خاض نهائيات نسخة عام 2000 بعمر 17 عاما و246 يوماً.

ويستطيع جمال أن يحطم الرقم القياسي لأصغر هداف في تاريخ البطولة القارية في حال قدر له التسجيل في مرمى كرواتيا، ثالثة مونديال قطر 2022، علما بأن الرقم حاليا هو بحوزة السويسري يوهان فونلانتين الذي سجل في مرمى فرنسا في نسخة عام 2004 بعمر 18 عاما و141 يوما.

وكان جمال، المغربي الأصل، خاض أول مباراة رسمية في صفوف برشلونة الموسم قبل الفائت بعمر 15 عاما، قبل أن يحصل على فرصته في المنتخب الأول عندما استدعاه المدرب للمرة الأولى في سبتمبر الماضي وبات أصغر لاعب وأصغر هداف في تاريخ منتخب إسبانيا، بتسجيله في مرمى جورجيا في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى النهائيات الحالية.

المصدر: فرانس برس