رياضة

المنتخبات المغاربية تدخل غمار المنافسة على كأس العرب

29 نوفمبر 2021

يقص منتخبان مغاربيان هما تونس وموريتانيا غدا الثلاثاء شريط أول نسخة من كأس العرب، تحت رعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

وتستقبل قطر البطولة في ما يشبه اختبارا لجاهزية ملاعب البلد لاحتضان كأس العالم نهاية العام المقبل.

وتدخل منتخبات شمال أفريقيا بحظوظ وافرة للمنافسة على اللقب، نظرا لترتيبها المتقدم في تصنيف الفيفا، على الرغم من حرمانها من مشاركة اللاعبين المحترفين بالخارج، نظرا لعدم توافق المنافسة مع الأجندة الدولية.

ولن تواجه منتخبات عرب آسيا التي يمارس أغلب لاعبوها في الدوريات المحلية والعربية مشاكل كبيرة، عكس المنتخبات المغاربية التي ستدخل غمار المنافسة بالفرق الرديفة.

ووضعت القرعة منتخبي تونس وموريتانيا في مجموعة واحدة مع كل من الإمارات وسوريا، ليكون بذلك أول امتحان صعب لممثلي شمال أفريقيا في الطريق نحول التأهل إلى الدور الثاني.

صعوبة ستواجه أيضا المنتخب الجزائري، الذي وقع في مجموعة صعبة نسبيا، تضم كل من مصر والسودان والمنتخب اللبناني، الذي سينافس بقوة خصومه من القارة الأفريقية على المقعدين المؤهلين لدور ثمن النهائي.

وفي مجموعة تبدو متكافئة نسبيا، ينافس المنتخب المغربي الرديف منتخبات السعودية والأردن وفلسطين على بطاقة التأهل، التي ستدخله في مواجهة مباشرة مع مدربه السابق والحالي للمنتخب الأخضر، هيرفي رونار.

ويترقب عشاق كرة القدم بالوطن العربي بشغف أول نسخة من المسابقة تحت مظلة "الفيفا" وفي ملاعب مونديالية، ما يعني توفر جميع شروط نجاح المنافسة العربية.

 

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

تتويج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع نادي مانشستر يونايتد بلقب كأس انجلترا
تتويج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع نادي مانشستر يونايتد بلقب كأس انجلترا

تمكن خمسة لاعبين مغاربة من التتويج رفقة فرقهم في خمس مباريات نهائية أوروبية وآسيوية وأفريقية جرت، السبت، وعرفت تحقيق إنجازات تاريخية وتفاعلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي.

وتوج الدولي المغربي سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد بلقب كأس إنجلترا بعد الفوز على مانشستر سيتي (2-1)، وأصبح أمرابط الذي خاض اللقاء بكامله أول لاعب مغربي يفوز بهذا للقب وأول لقب في مسيرته مع "الشياطين الحمر".

وأحرز الدولي المغربي أشرف حكيمي لقب كأس فرنسا مع نادي باريس سان جيرمان في المباراة النهائية أمام ليون (2-1)، وبهذا التتويج رفع حكيمي رصيده منذ التحاقه بالنادي الباريسي إلى ستة ألقاب بعد الفوز سابقا بلقب البطولة الفرنسية للمرة الثالثة وكأس السوبر الفرنسي مرتين.

وحقق الدولي المغربي أمين عدلي لقب كأس ألمانيا مع نادي بايرن ليفركوزن الذي فاز على كايزر سلاوترن (1-0)، وهو ثاني لقب يحرزه عدلي منذ انتقاله إلى ليفركوزن موسم 2021 قادما من نادي تولوز الفرنسي، بعد التتويج بلقب "البوندسليغا" لأول مرة في تاريخ النادي بعد 120 سنة على تأسيسه.

وبهدفين وتمريرة حاسمة، قاد الدولي المغربي سفيان رحيمي نادي العين الإماراتي للفوز بدوري أبطال آسيا بعد فوز عريض على يوكوهاما الياباني في مباراة الإياب (5-1)، وتوج رحيمي في هذه المباراة النهائية بجائزة أفضل لاعب في الدوري إلى جانب جائزة هداف البطولة برصيد 13 هدفا.

ورغم غيابه عن اللعب في المباراة النهائية، توج المغربي رضا سليم مع نادي الأهلي المصري بلقب دوري أبطال أفريقيا بعد الفوز على ضيفه الترجي التونسي (1-0)، وهو أول لقب يحققه سليم منذ التحاقه بالنادي المصري الصيف الماضي قادما من نادي الجيش الملكي المغربي.

وتفاعل نشطاء منصات التواصل الاجتماعي مع تتويج اللاعبين المغاربة بهذه الألقاب في يوم واحد، واعتبر أحد المدونين أنها "ليلة مغربية بامتياز"، وذكر آخر أنه "يوم تاريخي للمملكة المغربية"، بينما هنأ آخرون هؤلاء اللاعبين على أدائهم المميز وتألقهم رفقة أنديتهم.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية