Algeria's forward Youcef Belaili is carried by his teammates as they celebrate winning the FIFA Arab Cup 2021 semi-final…
بلايلي يحتفل رفقة زملائه بعد التأهل إلى نهائي كأس العرب

أعلن نادي قطر القطري تخليه "بالتراضي" عن نجمه الجزائري يوسف بلايلي، بعد يوم من تسجيله هدف الفوز لمنتخب بلاده في مرمى قطر المضيفة ضمن نصف نهائي كأس العرب في كرة القدم.

وكتب نادي قطر في موقعه الرسمي "اتفقت إدارة نادي قطر الرياضي مع المحترف الجزائري يوسف بلايلي بفسخ العقد بالتراضي، وتمت الإجراءات بعد مشاورات بين اللاعب والنادي".

وكان بلايلي قد سجل هدف الفوز الدراماتيكي للجزائر الأربعاء على قطر (2-1) في الدقيقة 17 من الوقت المحتسب بدلا عن ضائع على استاد الثمامة، متابعا ركلة جزاء صدها له الحارس.

وسرق بلايلي (29 عاما) الأضواء في كأس العرب حيث تخوض الجزائر المنافسات منقوصة من عدد كبير من لاعبيها الأساسيين يتقدمهم رياض محرز لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي.

وفي المباراة الأخيرة ضد قطر، اختير بلايلي أفضل لاعب في المباراة، كما أنه سجل هدفا في ربع النهائي من نحو أربعين مترا في مرمى المغرب. وتخوض الجزائر المباراة النهائية لكأس العرب السبت أمام تونس على استاد البيت.

ونقلت صحيفة "الشروق" الجزائرية عن حفيظ، والد ومدير أعمال اللاعب الذي كان عقده مع قطر يمتد حتى يونيو المقبل، أنه "يخطط لنقل بلايلي إلى نادٍ أوروبي كبير قبل انطلاق نهائيات كأس أمم أفريقيا في 9 يناير المقبل".

بدوره، كتب بلايلي في حسابه على إنستغرام "شكرا جزيلا لنادي قطر القطري للحظات التي أمضيتها بجانبكم وشكر كبير للجماهير والإدارة. أصبحت الآن لاعباً حراً".

وكان بلايلي قريبا من وضع حد لمسيرته بعد إيقافه في 2015 لمدة عامين بسبب تعاطيه مادة الكوكايين ما أدى إلى فسخ عقده مع نادي اتحاد العاصمة الجزائري، وذلك بعد محاولات من محاميه لإثبات أن مخدّر الكوكايين تم وضعه في نرجيلته دون علمه.

وبعد خروجه من النفق المظلم، أشرقت الشمس مجددا في سماء اللاعب بتعاقده مع نادي أنجيه الفرنسي برئاسة مواطنه سعيد شعبان، إلا أن افتقاده لثقة المدرب ستيفان مولان دفعته لترك الفريق والعودة إلى أفريقيا في 2018 من بوابة فريقه السابق الترجي الرياضي التونسي.

كان دوره محوريا في إحراز الترجي لقب دوري أبطال أفريقيا مرتين في 2018 و2019، فارتفعت أسهمه وأصبحت عودته إلى المنتخب مطلبا شعبيا للجماهير الجزائرية.

برغم تردد المسؤولين المحليين، تلقفه المدرب جمال بلماضي ومنحه الثقة على الرواق الأيسر على حساب النجم ياسين براهيمي، فرد له الدين بصناعة لعب وهدفين منحت الجزائر لقبها الثاني في المسابقة القارية عام 2019 في مصر.

لكن بلايلي والمشكلات لم يفترقا. رحلة الأهلي السعودي مقابل 3 ملايين يورو انتهت بصراعات مع المدرب والإدارة في 2019، فتزامن انتقاله إلى نادي قطر القطري في نوفمبر 2020 مع وصوله إلى مرحلة النضج.

  • المصدر: أ ف ب

مواضيع ذات صلة

صورة أمير سعيود من حسابه الرسمي على منصة أنستغرام

أعلن نادي الرائد السعودي، أمس الثلاثاء، عن استدعاء لاعبه الجزائري أمير سعيود إلى منتخب بلاده للمشاركة في التربص الذي سينطلق هذا الأسبوع، تحضيرا لمقابلات للتصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا 2025 ولمونديال 2026.

ويواجه المنتخب الجزائري يوم 6 يونيو المقبل الفريق الغيني على ملعب "نيلسون مانديلا"، قبل أن يشدّ الرحال إلى مدينة  كامبالا لمواجهة منتخب أوغندا في العاشر من نفس الشهر، وفق ما أكده بيان صادر عن الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وعبر عدد كبير من المناصرين عن سعادتهم لخبر استدعاء هذا اللاعب إلى المنتخب الجزائري في سياق التغييرات التي يقوم بها حاليا الطاقم الفني بقيادة المدرب السويسري فلاديمير بيتكوفيتش.

وأمير سعيود (34 سنة)، هو من مدينة قالمة شرق الجزائر، برز اسمه بشكل كبير قبل عشر سنوات، عندما كان يلعب لنادي الأهلي المصري، لكن رغم ذلك لم تتح له الفرصة للمشاركة في المنتخب الأول.

وكان الجميع يراهن على إمكانية استدعائه للمنتخب بعد قدوم المدرب جمال بلماضي في سنة 2018، خاصة مع سياسة التغيير والتشبيب التي تبناها، لكنه صرف بدوره النظر عنه ورفض ضمه للمنتخب، الأمر الذي جلب له العديد من الانتقادات.

وبرر بلماضي، في ندوة صحافية سابقة، عدم اعتماده على خدمات اللاعب سعيود بامتلاكه العديد من اللاعبين المهاريين في نفس المنصب الذي يلعب فيه الأخير.

أٍداء "خرافي"..

ولعب سعيود مع نادي شباب بلوزداد في الدوري المحلي الجزائري لعدة سنوات، قبل أن يقرر خوض تجربة جديدة في الدوري السعودي للمحترفين.

وانتقل للعب مع نادي الرائد خلال الميركاتو الصيفي الماضي بعد تجربة قصيرة مع نادي الطائي.

وحل سعيود في المرتبة الأولى لقائمة اللاعبين الأكثر قيامًا بالمراوغات الناجحة في المسابقة خلال الموسم الحالي 2023/2024.

ونجح اللاعب الجزائري في القيام بـ 71 مراوغة ناجحة في البطولة السعودية للناجحين، محتلًا المركز الأول، ومتقدمًا على السعودي سالم الدوسري، نجم نادي الهلال، الذي جاء في المرتبة الثانية برصيد 66 مراوغة، فيما حل الزامبي، فاشيون ساكالا لاعب نادي الفيحاء بالمركز الثالث بواقع 65 مراوغة ناجحة.

وعادة ما يصف المناصرون في الجزائر هذا اللاعب بـ "المظلوم" بسبب عدم منحه الفرصة للعب في المنتخب الأول وإبراز ما لديه من مواهب.

وزاد تعلق عشاق الخضر بأمير سعيود بعد الهدف التاريخي الذي سجله لمنتخب المحليين في نهائي البطولة العربية التي أقيمت في قطر عام 2021، حيث لعب الخضر ضد المنتخب التونسي.

وتمكن صاحب اليسرى السحرية من مباغثة مرمى الخصم بقذفة قوية من خارج منطقة 18 متر في اللحظات الأخيرة من الشوط الأول من الوقت الإَضافي.

المصدر: أصوات مغاربية