رياضة

طريقة احتفال الخزري والمثلوثي تفسد فرحة التونسيين بالفوز على موريتانيا

17 يناير 2022

رغم تحقيق المنتخب التونسي، الأحد، لانتصار أنعش آماله في الترشح للدور ثمن النهائي من كأس إفريقيا للأمم، فقد سيطرت طريقة احتفال اللاعبين وهبي الخزري وحمزة المثلوثي على اهتمامات مرتادي منصات التواصل الاجتماعي.

ونجح الخزري المحترف في نادي سانت إيتيان الفرنسي، والمثلوثي لاعب الزمالك المصري، في تسجيل 3 أهداف في لقاء موريتانيا الذي انتهى على نتيجة 4 أهداف دون رد.

وفي الدقيقة الرابعة من الشوط الأول نجح المثلوثي في افتتاح النتيجة قبل أن يتوجه بإشارة عبر الكاميرا، قال مدونون إنها "تهدف إلى إسكات الأصوات الناقدة" لأداء هذا اللاعب.

وطال غضب الجماهير على منصات التواصل الاجتماعي قائد المنتخب وهبي الخزري الذي احتفل أيضا بطريقة "مستفزة" حسب هؤلاء.

وكان اللاعبان قد واجها النصيب الأكبر من الانتقادات عقب الهزيمة في الجولة الأولى ضد مالي، خاصة بعد إضاعة الخزري لضربة جزاء، فضلا عن تراجع مردود المثلوثي.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي بعد نهاية مباراة موريتانيا بتعليقات غاضبة ضد اللاعبين، وسط دعوات إلى المدرب منذر الكبير لـ"فرض الانضباط" على نجوم المنتخب.

وفي رده على هذه الانتقادات، قال المثلوثي إن احتفاله كان "عفويا ولم يقصد به شيئا"، مُقدّما في مقطع فيديو نشره الاتحاد التونسي على صفحته بشبكة فيسبوك، "اعتذاره لمن انزعج من طريقة الاحتفال".

من جهته، قال الخزري إن" احتفاله كان موجها إلى ابنه" مؤكدا أنه "لا يرد على الانتقادات".

ويعول المنتخب التونسي على الانتصار في مباراة غامبيا المقبلة لضمان الترشح إلى الدور المقبل من مسابقة الكان المقامة بالكاميرون.

المصدر: أصوات مغاربية  

مواضيع ذات صلة

صورة أمير سعيود من حسابه الرسمي على منصة أنستغرام

أعلن نادي الرائد السعودي، أمس الثلاثاء، عن استدعاء لاعبه الجزائري أمير سعيود إلى منتخب بلاده للمشاركة في التربص الذي سينطلق هذا الأسبوع، تحضيرا لمقابلات للتصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا 2025 ولمونديال 2026.

ويواجه المنتخب الجزائري يوم 6 يونيو المقبل الفريق الغيني على ملعب "نيلسون مانديلا"، قبل أن يشدّ الرحال إلى مدينة  كامبالا لمواجهة منتخب أوغندا في العاشر من نفس الشهر، وفق ما أكده بيان صادر عن الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وعبر عدد كبير من المناصرين عن سعادتهم لخبر استدعاء هذا اللاعب إلى المنتخب الجزائري في سياق التغييرات التي يقوم بها حاليا الطاقم الفني بقيادة المدرب السويسري فلاديمير بيتكوفيتش.

وأمير سعيود (34 سنة)، هو من مدينة قالمة شرق الجزائر، برز اسمه بشكل كبير قبل عشر سنوات، عندما كان يلعب لنادي الأهلي المصري، لكن رغم ذلك لم تتح له الفرصة للمشاركة في المنتخب الأول.

وكان الجميع يراهن على إمكانية استدعائه للمنتخب بعد قدوم المدرب جمال بلماضي في سنة 2018، خاصة مع سياسة التغيير والتشبيب التي تبناها، لكنه صرف بدوره النظر عنه ورفض ضمه للمنتخب، الأمر الذي جلب له العديد من الانتقادات.

وبرر بلماضي، في ندوة صحافية سابقة، عدم اعتماده على خدمات اللاعب سعيود بامتلاكه العديد من اللاعبين المهاريين في نفس المنصب الذي يلعب فيه الأخير.

أٍداء "خرافي"..

ولعب سعيود مع نادي شباب بلوزداد في الدوري المحلي الجزائري لعدة سنوات، قبل أن يقرر خوض تجربة جديدة في الدوري السعودي للمحترفين.

وانتقل للعب مع نادي الرائد خلال الميركاتو الصيفي الماضي بعد تجربة قصيرة مع نادي الطائي.

وحل سعيود في المرتبة الأولى لقائمة اللاعبين الأكثر قيامًا بالمراوغات الناجحة في المسابقة خلال الموسم الحالي 2023/2024.

ونجح اللاعب الجزائري في القيام بـ 71 مراوغة ناجحة في البطولة السعودية للناجحين، محتلًا المركز الأول، ومتقدمًا على السعودي سالم الدوسري، نجم نادي الهلال، الذي جاء في المرتبة الثانية برصيد 66 مراوغة، فيما حل الزامبي، فاشيون ساكالا لاعب نادي الفيحاء بالمركز الثالث بواقع 65 مراوغة ناجحة.

وعادة ما يصف المناصرون في الجزائر هذا اللاعب بـ "المظلوم" بسبب عدم منحه الفرصة للعب في المنتخب الأول وإبراز ما لديه من مواهب.

وزاد تعلق عشاق الخضر بأمير سعيود بعد الهدف التاريخي الذي سجله لمنتخب المحليين في نهائي البطولة العربية التي أقيمت في قطر عام 2021، حيث لعب الخضر ضد المنتخب التونسي.

وتمكن صاحب اليسرى السحرية من مباغثة مرمى الخصم بقذفة قوية من خارج منطقة 18 متر في اللحظات الأخيرة من الشوط الأول من الوقت الإَضافي.

المصدر: أصوات مغاربية