رياضة

بعد هزيمة ثقيلة أمام الأهلي.. جماهير الترجي غاضبة ومعلول يستقيل

13 مايو 2023

مُني فريق الترجي التونسي بهزيمة ثقيلة، أمس الجمعة، أمام الأهلي المصري (0-3) في ذهاب الدور النصف النهائي لرابطة الأبطال الأفريقية بملعب رادس، ما أثار غضبا كبيرا في صفوف جماهيري النادي ودفع مدرب الفريق نبيل معلول للإعلان استقالته.

وأصيبت جماهير الفريق التونسي بخيبة أمل كبيرة بعد ما كانت تطمح للخروج بنتيجة إيجابية قبل السفر الأسبوع المقبل للقاهرة لخوض مباراة الإياب لكن هذه النتيجة العريضة بددت من آمالها.

وحملت جماهير  الترجي مسؤولية الهزيمة للمدرب نبيل معلول وطاقمه الفني وطالبت برحيله واستقطاب مدرب جديد يقود الفريق في بقية مشوار هذه البطولة ومنافسات البطولة المحلية.

واستجاب المدرب نبيل معلول لهذه المطالبات وقدم استقالته لرئيس النادي حمدي المدب، معبرا عن "تفهمه لحزن وخيبة الترجييين بعد هذه الخسارة الصعبة "

وقال معول في تدوينة على فيسبوك  "في الفترة الأخيرة لم تكن المهمة سهلة بالنسبة لي ولبقية الإطار الفني و اللاعبين لعدة أسباب يطول شرحها في الظرف الحالي؛ لكنني حاولت بكل ما في وسعي إيجاد الحلول المناسبة وتجاوز الصعوبات
وتحقيق أفضل ما يمكن من النتائج".

وأضاف "لبيت نداء الواجب عندما احتاجني فريقي في فترة صعبة في نهاية الموسم الفارط، الحمد لله، نجحنا في أشياء وأخفقنا في أشياء أخرى والإنسان يخطئ و يصيب.. وتغليبا لمصلحة فريقي الترجي الرياضي التونسي، قررت الانسحاب
وتقديم استقالتي لرئيس النادي".

 

وحقق المدرب نبيل معلول فوزا وحيدا خلال مختلف المواجهات التي جمعته بالنادي الأهلي ويعود ذلك إلى يوليو  2011، خلال المباراة التي جمعتهما، ضمن منافسات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا، بعدما انتصر على الأحمر (1-0).

وفشل المدرب التونسي في تحقيق أي فوز على حساب الأهلي منذ 12 عاما، خلال مشواره التدريبي، حيث جمعته 3 مباريات أخرى أمام الأهلي تعادل في اثنتين (1-1)، وخسر الثالثة (1-2).

وعقب نهاية المباراة، عبر أنصار النادي في تعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي عن غضبهم الشديد من المردود الباهت الذي ظهر به الفريق خلال الأسابيع الماضية آخرها مباراة الأمس التي مني فيه الفريق بهزيمة وصفت "بالقاسية".

وفي هذا الإطار، قال الصحفي الرياضي بشير القروي في تدوينة نشرها أمس على حسابه في فايسبوك " إن الهزيمة الفريق اليوم مذلة وهي الأعرض في تاريخه على ميدانه في دوري أبطال إفريقيا.

وأضاف القروي "الترجي سيستفيق خلال العام المقبل"، مستبعدا تتويجه بأي لقب هذا الموسم الرياضي لعدة اعتبارات أولها تسجيل عدة إصابات في صفوف الفريق مما بعثر  أوراق المدرب معلول الذي قام بانتدابات غير موفقة.
 

في المقابل، أرجع آخرون أسباب تراجع أداء الفريق مؤخرا إلى التعويل على اللاعبين المغاربيين وتهميش شبان الفريق ما أوصل فريق الأحمر والأصفر لهذه النتائج الكارثية سواء في منافسات الدوري المحلي أو في مشاركته القارية.

ودعا هؤلاء رئيس النادي إلى إرساء استراتيجية جديدة تخدم مصالح النادي وتقوم أساسا على التعويل على الزاد البشري من الشبان خريجي مراكز التكوين بالنادي عوض البحث عن لاعبين من دول الجوار . 

وفي هذا السياق، قال مدون يدعى "يوسف يوسف" في تدوينة على فيسبوك إن "القانون الذي يستثني اللاعبين المغاربة (موريتانيا والمغرب والجزائر وليبيا) من كونهم محترفين في الدوري التونسي، قانون إشكالي وسلاح ذو حدّين...

وأردف المدون "في نظري الترجي بقدر ما استفادت من خدمات لاعبين رائعين من البلدان المغاربية جعلها في السنوات السابقة تسيطر على البطولة التونسية، بقدر ما ساهم هذا القانون في تهميش قسم الناشئين وإدارة تكوين الناشئين في الترجي اللي (الذي) كان في وقت من الأوقات يمثل قوة ضاربة..

 

وتابع "النزوع نحو الاحتراف وعقلية الشركة الاستثمارية والبحث عن الربح السريع دفع بالترجي لاستقطاب لاعبين ينشطون في الدوريات المغاربية وإفريقيا وهو ما أثر بشكل واضح على الفريق والمنتخبات الوطنية".

المصدر : أصوات مغاربية 

مواضيع ذات صلة

رياض محرز
محرز خلال اللقاء الأخير ضد نادي الشباب

تراجعت القيمة التسويقية للدولي الجزائري، رياض محرز، إلى حدود 12 مليون دولار، وفق ما كشفت عنه بيانات الموقع المتخصص، "ترانسفير ماركت".

وأضحى القائد السابق للخضر يحتل مراتب متأخرة مقارنة مع القيمة المالية لبعض العناصر الدولية في المنتخب الجزائري، الأمر الذي أثار نقاشا لدى وسائل إعلام محلية، حيث وصفت ما يحدث له بـ "الانهيار غير المسبوق".

ويحتل اللاعب ريان آيت نوري، لاعب نادي "وولفرهامبتون" الإنجليزي، المرتبة الأولى، حاليا، بقيمة مالية تتجاوز 35 مليون دولار، متبوعا بمتوسط ميدان "آي سي ميلان"، إسماعيل بن ناصر (أكثر من 30 مليون دولار)، في حين ارتفعت أسهم النجم الصاعد، محمد الأمين عمورة إلى 16 مليون دولار.

وقبل خمس سنوات، بلغت القيمة التسويقية للاعب رياض محرز مستويات قياسية، حيث تجاوزت مبلغ 60 مليون دولار، عندما التحق بنادي مانشستر سيتي، سنة 2018، قبل أن تتراجع إلى حدود 35 مليون دولار، قبل سنتين، وفق ما تشير إليه مواقع إعلامية.

ويربط العديد من المتابعين لمشوار الدولي الجزائري، رياض محرز، سقوط أسهمه في سوق التحويلات بقراره الانتقال إلى الدوري السعوي، فيما ترى أطراف أخرى أن الأمر يعد منطقيا بالنظر إلى تقدمه في السن.

ويتواجد مهاجم "محاربي الصحراء" في المرتبة 851 ضمن قائمة اللاعبين الأغلى عالميا، في الظرف الراهن، أما على مستوى الدوري السعودي فيتواجد في المرتبة الـ 22.

وفي الصائفة الماضية، غادر رياض محرز نادي مانشستر سيتي نحو نادي الأهلي السعودي بعقد مدته أربع سنوات، فيما قالت مصادر إن قيمة الصفقة تجاوزت مبلغ 38 مليون دولار.

ويمر رياض محرز بفترة معقدة في مشواره الرياضي، بالنظر إلى المشاكل الطارئة في علاقته مع الاتحاد الجزائري لكرة منذ البطولة الأفريقية، التي تم تنظيمها في كوت ديفوار، بداية السنة الجارية.

المصدر: أصوات مغاربية / وسائل إعلام جزائرية