الدولي المغربي بلال الخنوس - أرشيف
الدولي المغربي بلال الخنوس - أرشيف

توج الدولي المغربي، بلال الخنوس، بجائزة "الأسد البلجيكي" لعام 2023، وهي جائزة تمنح منذ عام 2010 لأفضل لاعب من أصول مغاربية في الدوري البلجيكي الممتاز. 

وحصل الخنوس (19 عاما) لاعب خط الوسط الهجومي لنادي "راسينغ غينك" على الجائزة نظير تألقه مع ناديه في مجمل المنافسات، ليخلف مواطنه وزميله في المنتخب المغربي طارق تيسودالي الذي توج بالجائزة نفسها عامي 2021 و2022. 

كما صنفت لجنة الجائزة التي تنظمها سنويا جمعية "فولتير" البلجيكية المغربي إسماعيل قندوس من نادي جينت في المركز الثاني والجزائريان آدم زرقان لاعب شارلروا ويوسف سلوق لاعب نادي  كورتريك في المركزين الثالث والرابع على التوالي. 

ويقدم الخنوس مستويات لافتة منذ انضمامه إلى ناديه في صيف عام 2019 قادما من نادي أندرلخت، وخاض وهو ابن الـ19 عاما 70 مباراة مسجلا أربعة أهداف و7 تمريرات حاسمة، وباتت قيمته السوقية تصل إلى 18 مليون يورو. 

وإلى جانب جائزة الأسد الذهبي، توج الخنوس في يناير الماضي بجائزة الموهبة الشابة الصاعدة، كما رشح لجائزة "الفتى الذهبي" التي تقدمها صحيفة "توتوسبورت" الإيطالية لأفضل لاعب تحت 21 سنة في أوروبا. 

وكان الخنوس من المساهمين في الإنجاز التاريخي للمنتخب المغربي في مونديال "قطر 2022"، كما توج رفقة المنتخب المغربي لأقل من 23 عاما بكأس أفريقيا الأخيرة التي نظمت في يوليو الماضي. 

  • المصدر: أصوات مغاربية 

مواضيع ذات صلة

أمين عمورة
محمد أمين عمورة بقميص ناديه "روايال يونيون سانت غيلواز" البلجيكي

ساهم الدولي الجزائري ولاعب نادي "روايال يونيون سانت غيلواز" البلجيكي، محمد الأمين عمورة، في قيادة ناديه إلى نهائي كأس بلجيكا، بعد فوزه على نادي "بروج"، أمس الأربعاء، بهدفين لصفر.

وسجّل عمورة الهدف الأول في الدقيقة 73 من كرة ارتدّت من دفاع المنافس، وعمّق زميله المدافع الإنجليزي روس سيكيس الفارق بهدف آخر في الدقيقة 92.

ويُعتبر هذا التأهل تاريخيا بالنسبة لنادي "روايال يونيون سانت غيلواز"، إذ لم يفز النادي بكأس بلجيكا منذ عام 1914، أي منذ 110 عاما، وسيكون إنجازا تاريخيا أيضا لو يتوّج، كما سيكون إنجازا خالدا في مسيرة الدولي الجزائري عمورة، الذي يقدّم موسما ثانيا رائعا مع النادي.

واشتعلت شبكات التواصل الجزائرية والبلجيكية إشادة بأداء بعمورة، فدوَن الناشط توفيق كورة على منصة إكس "عمورة يقود سانت جيلواز إلى نهائي كأس بلجيكا"، وعنونت صحيفة جزائرية "عمورة يتألق ويقود سانت جيلواز للتأهل لنهائي كأس بلجيكا".

ودون ناشط آخر "عمورة الذي فاز بكأس سويسرا الموسم قبل الماضي، أمامه فرصة التتويج بالثنائية في بلجيكا هذا الموسم.. ابن جيجل (مدينة جزائرية) مرشح مستقبلا لتحطيم كل الأرقام للاعب جزائري في أوروبا".

كما احتفى "روايال يونيون يانت غيلواز" بلاعبه عمورة على حسابه الرسمي في منصة أكس، وبدا عمورة الملقّب في ناديه بـ"البطارية الكهربائية" بسبب سرعته سعيدا وهو يقاسم زملاءه الفرحة بالوصول إلى النهائي.

ويواصل الدولي الجزائري تألقه مع ناديه البلجيكي مرة أخرى هذا الموسم، حيث وقّع 20 هدفا، بينها 17 هدفا سجلها في منافسات الدوري البلجيكي لكرة القدم فقط، بالإضافة إلى تقديمه 5 تمريرات حاسمة أخرى.

وسيُلعب النهائي في 9 ماي المقبل، وسيتعرّف عمورة وزملاؤه على منافسهم اليوم الخميس، حيث يتبارى كل من "رويال أنتويرب" و"أوستينيدي" على بطاقة التأهل إلى النهائي.

  • المصدر: أصوات مغاربية