Algeria's forward Riyad Mahrez runs for the ball  during the Group E Africa Cup of Nations (CAN) 2021 football match between…
الدولي الجزائري رياض محرز

أحيا رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف)، وليد صادي، الجدل مجددا حول وضعية الدولي، رياض محرز، مع كتيبة الخضر من خلال تصريحات جديدة أدلى بها أمس الاثنين بعد لقاء الجزائر ضد أوغندا الذي انتهى بفوز الخضر على مضيفه (1-2).

وكشف صادي عن ترتيبات جديدة يحضر لها المدرب السويسري، فلاديمير بيتكوفيتش، للقاء مع القائد السابق للخضر، رياض محرز، كما أبدى "تفاؤلا بإمكانية عودته إلى الفريق الوطني، شهر سبتمبر المقبل".

وانقطعت أخبار لاعب نادي الأهلي السعودي عن الخضر منذ نهائيات كأس إفريقيا للأمم التي نظمت بكوت ديفوار، بداية السنة الجارية، حيث لم يشارك في الدورة الودية التي احتضنتها الجزائر، شهر مارس الماضي، كما غاب عن التربص الأخير تحضيرا لتصفيات كأس العالم 2026.

وتثير وضعية النجم، رياض محرز، في المنتخب الجزائري تساؤلات كبيرة لدى الأوساط الرياضة، في ظل الغموض الذي يلف مشواره الدولي.

وبرر الطاقم الفني للخضر عدم حضوره في معسكر الأسبوع الماضي بـ "عدم تلقي إشارات إيجابية تؤكد رغبته في المشاركة"، وهو الخبر الذي أثار ضجة كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعدما نشر اللاعب تدوينة نفي فيها تلقيه أية دعوة رسمية من المدرب السويسري، فلاديمير بيتكوفيتش.

وينتقد العديد من المناصرين الفاف بخصوص وضعية القائد السابق للخضر، رياض محرز، ومجموعة أخرى من الركائز لم توجه لهم الدعوة للحضور إلى التربصين الأخيرين، كما هو الحال بالنسبة للهداف التاريخي، إسلام سليماني، والمهاجم يوسف بلايلي.

ولا تتردد بعض الأوساط في الحديث عن وجود "ضغوطات في محيط الطاقم الفني للخضر تهدف إلى إقصاء كل اللاعبين المحسوبين على المدرب السابق، جمال بلماضي".

في الصدد، وجه رئيس الفاف دعوة إلى الجمهور بـ"عدم الضغط على المدرب فلاديمير بيتكوفيتش"، على خلفية الانتقادات الكبيرة، التي وجهت إليه بخصوص خياراته الفنية، خاصة بعد الهزيمة أمام ضيفه منتخب غينيا، يوم الخميس الماضي بملعب نيلسون مانديلا.

من جهته، قال  المدرب المساعد للمنتخب الجزائري نبيل نغير، في تصريحات إعلامية، إن "بيتكوفيتش هو من يقرر قائمة التشكيلة الأساسية والتغيرات ونحن هنا من أجل مساعدته وتوجيهه ولا نهتم بما يقال".

ماذا عن البقية؟

وسجل التقنيون مجموعة من الملاحظات السلبية على أداء المنتخب الجزائري خلال لقاءاته الأخيرة، مقارنة بالوضع الذي كان عليه الفريق على عهد المدرب السابق، جمال بلماضي.

وتلقى دفاع الخضر 6 أهداف في أربع مقابلات لعبها، مؤخرا، وهو أمر صار يقلق عشاق المنتخب الجزائري، فيما لا يتردد البعض بالمطالبة بضرورة الاستعانة ببعض الركائز التي تخلى عنها الطاقم الفني الذي خلف جمال بلماضي.

وهتف الأنصار في مباراة الجزائر ضد غينيا بأسماء مجموعة من اللاعبين، يتقدمهم رياض محرز ويوسف بلايلي، إضافة إلى الهداف التاريخي إسلام سليماني، الذي يعتبر حضوره دعما معنويا للعناصر الجديد التي التحقت بالخضر مؤخرا.

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

AFC Asian Cup - Round of 16 - Iraq v Jordan
عموتة يترك المنتخب الأردني بعد قيادته لكأس آسيا 2027 بتصدره مجموعته على حساب السعودية

وافق الاتحاد الأردني لكرة القدم على استقالة مدرب المنتخب الوطني، المغربي الحسين عموتة، وعيّن مواطنه جمال السلامي بدلاً منه، وفقاً لما أعلنه السبت.

وقال الاتحاد في بيانٍ أوّل إنه "يقدر الظروف الخاصة التي تحول دون استمرار المدرب عموتة في قيادة النشامى، وبناء عليه فقد وافق مجلس إدارة الإتحاد على طلب المدرب بإنهاء التعاقد معه وجهازه المساعد بالتراضي".

وأضاف "يعرب الاتحاد الأردني لكرة القدم عن اعتزازه وتقديره العميق للفترة التي قاد فيها المدرب المغربي الحسين عموتة المنتخب الوطني الأول وما قدمه وجهازه المساعد من جهود وخدمات جليلة لكرة القدم الأردنية أثمرت عن تحقيق المنتخب الوطني لإنجاز تاريخي بتحقيق المركز الثاني في بطولة كأس آسيا 2023، إضافة إلى التأهل للدور الحاسم من تصفيات كأس العالم 2026 واحتلال صدارة مجموعته بجدارة".

ويترك عموتة المنتخب الأردني بعد قيادته إلى كأس آسيا 2027 بتصدره مجموعته على حساب السعودية، في التصفيات المزدوجة التي تؤهل إلى كأس العالم 2026 حيث يستمر مشوار "النشامى"، بالإضافة إلى حلولها وصيفاً لقطر في كأس آسيا 2023.

ونشر الاتحاد بياناً ثانياً أعلن فيه تعيين السلامي (53 عاماً) لقيادة المنتخب في الدور الحاسم من التصفيات المونديالية التي تنطلق اعتباراً من سبتمبر المقبل، كما نهائيات كأس آسيا في السعودية مطلع 2027.

وقال الاتحاد إنه سيُقدّم المدرب الجديد "قبل نهاية الشهر الحالي، وسيضم الجهاز الفني لسلامي مساعدي المدرب عمر نجحي ومصطفى الخلفي ومدرب الحراس أحمد مهمدينا ومدربي اللياقة جواد صبري وكريم ملوش ومحللي الأداء كريم الإدريسي ومروان لطفي.  

حقق السلامي الذي مثّل منتخب بلاده لاعباً في كأس العالم 1998، لقب كأس إفريقيا للمحليين مع المنتخب المغربي كمدرب، ولقب الدوري المغربي مع الرجاء البيضاوي، بالإضافة الى فوزه بلقب أفضل مدرب في الدوري المغربي ثلاث مرات.

المصدر: فرانس برس