محرز
محرز

أفادت تقارير إعلامية، الثلاثاء، بأن نادي الأهلي السعودي حدّد قائمة اللاعبين الأجانب الذين سيبقون في صفوفه في الموسم المقبل، بينهم الدولي الجزائري رياض محرز.

وبدّد ظهور محرز، اليوم الأربعاء، في تدريبات ناديه شائعات سابقة بمغادرته النادي.

وضمت القائمة إلى جانب محرز، أربعة لاعبين آخرين هم؛ السنغالي إدوارد ميندي والإيفواري فرانك كيسيي والبرازيلي روجر إيبانيز والإسباني غابري فيغا، وفق ما أورده موقع "أفريكا فوت"، المتخصص في متابعة أخبار كرة القدم الأفريقية ونجومها.

وتأتي هذه التقارير بعد انتشار شائعات على شبكات التواصل قبل أيام، بشأن اعتزام محرز مغادرة الأهلي، خصوصا وأنه لم يلتحق إلى اللحظة بتدريبات النادي.

حيث أشارت تقارير سابقة بأن محرز "يتواجد حاليا في مدينة كومو الإيطالية في اخر محطة له في عطلته الصيفية"، وأضاف بأن عدم التحاق محرز بالتدريبات "خلف انتقادات لاذعة من قبل جماهير الفريق، التي اتهمته بعدم الجدية وتفضيله حياته الخاصة على حساب مصلحة النادي".

وتداول ناشطون سعوديون على شبكات التواصل فيديو لمحرز رفقة عائلته في المطار وغرّدوا "رياض محرز في طريقه إلى جدة رفقة أهله".

ونشر آخرون فيديو لتدريبات محرز، اليوم الأربعاء، رفقة الأرجنتيني غابرييل فيغا.

وغرد الناشط أحمد محمد عسيري على أكس "من الأهمية بمكان أن يتواجد رياض محرز مبكرا" مع انطلاق فترة الإعداد، خصوصا وأن الموسم الماضي لم يكن جيدا للاعب من حيث الجاهزية البدنية واللياقية. نأمل أن يقدم أداء أفضل، ويظهر بصورة أجمل هذا الموسم".

ويتواصل عقد الدولي الجزائري مع الأهلي السعودي حتى عام 2027، بعد التحاقه به قبل 4 أعوام قادما إليه من مانشستر سيتي الإنجليزي بصفقة بلغت 3 ملايين يورو.

وشارك محرز خلال الموسم الماضي في 33 مباراة مع ناديه السعودي، سجل فيها 12 هدفا وقدّم 14 تمريرة حاسمة.

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

فاطمة تكناوت بقميص نادي إشبيلية الإسباني. المصدر: صفحة النادي على إكس
فاطمة تكناوت بقميص نادي إشبيلية الإسباني. المصدر: صفحة النادي على إكس

أعلن نادي إشبيلية الإسباني، الثلاثاء، انضمام الجناح الأيسر المغربية فاطمة تكناوت إلى فريقه النسوي بعقد يمتد لموسمين قادمة من نادي الجيش الملكي المغربي. 

وقال النادي الإسباني في بيان إن تكناوت ستكون أول لاعبة مغربية تحمل قميص النادي الأندلسي في تاريخه، واصفا إيالها بـ"اللاعبة ذات الشخصية الهجومية". 

وذكر النادي بإنجازات اللاعبة المغربية في صفوف الجيش الملكي، مشيرا إلى أنها أحرزت معه "العديد من الألقاب منذ عام 2016 (...) كما تألقت في كأس العالم لسيدات ولعبت 48 مباراة مع المنتخب المغربي". 

في المقابل، شكر نادي الجيش الملكي المغربي لاعبته السابقة تكناوت "على الوفاء والعطاء" متمنيا لها التوفيق في مسيرتها الاحترافية مع النادي الأندلسي.

وتعد تكناوت من بين اللاعبات المغربيات اللواتي بصمن على مسار متميز في السنوات الأخيرة، حيث حققت مع  الجيش الملكي لقب البطولة المحلية تسع مرات كما فازت معه بلقب كأس العرش ثمان مرات، إلى جانب لقب دوري أبطال أفريقيا عام 2022. 

ومع "لبؤات الأطلس"، تألقت اللاعبة في كأس العالم للسيدات الذي احتضنته أستراليا ونيوزيلندا عام 2023 وبلغت مع زميلاتها ثمن نهائي البطولة في أول مشاركة لهن. 

واحتفى مدونون في الشبكات الاجتماعية بانضمام فاطمة تكناوت إلى النادي الأندلسي، ووصفها بعضهم بـ"أيقونة كرة القدم النسوية المغربية" متمنين لها حظا سعيدا في أول تجربة احترافية لها خارج المغرب. 

وتحسرت صفحة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم على انتقال اللاعبة إلى إشبيلية، وكتبت "لا مزيد من جوائز الكاف لها؟" في إشارة إلى فوزها العام الماضي بجائزة أفضل لاعبة في القارة. 

وبانضمام تكناوت إلى إشبيلية تكون اللاعبة ثاني لاعبة من الجيش الملكي تنضم إلى البطولة الإسبانية النسوية في أقل من عام، بعد انضمام عميدة النادي السابقة، غزلان الشباك إلى نادي ليفانتي شهر فبراير الماضي. 

المصدر: أصوات مغاربية