FILE -In this Monday, June 11, 2018 file photo, the multi-rotor electric aircraft Volocopter 2x, displayed at the electronic…
FILE -In this Monday, June 11, 2018 file photo, the multi-rotor electric aircraft Volocopter 2x, displayed at the electronic fair Cebit in Hannover, Germany. The operator of Frankfurt’s international airport is working on a concept for future…

من أجل فك العزلة عن المناطق النائية والجبلية، قررت الحكومة الجزائرية دراسة مشروع إدخال خدمات الطاكسي الجوي إلى البلاد.

وحسب وسائل إعلام محلية، فالهدف من هذه المبادرة هو تسهيل التنقل بين المناطق الجبلية والصحراوية مع عموم التراب الجزائري، بالإضافة إلى تشجيع النشاط الاقتصادي. 

 وطرحت الحكومة هذه المبادرة، خلال اجتماع الأربعاء، برئاسة الوزير الأول، عبد العزيز جراد.

وبحسب صحيفة "الخبر"، فقد قدم وزير المؤسسات الصغيرة والناشئة واقتصاد المعرفة،  ياسين جريدان، عرضا "حول مشروع إطلاق مؤسسات صغيرة لدعم النقل الجوي على مستوى الهضاب العليا والجنوب الجزائري".

وأضاف الوزير أن هذه المبادرة ستقوم بـ"تفعيل النشاط الاقتصادي والاجتماعي على مستوى مناطق الهضاب العليا والجنوب، وإلى تطوير نشاط النقل بالطاكسي الجوي، بواسطة طائرات خفيفة يتراوح عدد مقاعدها بين 6 و11".

وبحسب المشروع، فأسعار هذا الطاكسي الطائر ستكون مناسبة، إذ سيتم تسييره من خلال منصة رقمية.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

تكنولوجيا

تطبيق جديد لتتبع الإصابات المحتملة بكورونا في المغرب

12 مايو 2020

يستعد المغرب لإطلاق تطبيق معلوماتي للإشعار وتتبع الحالات المحتملة التي تعرضت لفيروس كورونا المستجد، إذ سيمكن من تشخيص الحالات المخالطة للمصابين والتكفل بها بسرعة أكبر. 

وأوضح مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض، التابعة لوزارة الصحة المغربية، محمد اليوبي، أن هذا التطبيق والذي يحمل اسم "وقايتنا"، سيعتمد على تبادل هوية المستخدم عن طريق تقنية "البلوتوث" بين هاتفين ذكيين، أحدهما يعود إلى شخص سيتم تحديده لاحقا كحالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، بينما يعود الهاتف الثاني للشخص المخالط الذي سيتوصل بإشعار يتضمن مجموعة من الإرشادات المتعلقة بكيفية التكفل بحالته.

وتابع اليوبي مبرزا خلال ندوة صحافية مشتركة عن بعد لوزارتي الصحة والداخلية، أمس الاثنين، أن هذا التطبيق "سيمكن المنظومة الصحية الوطنية من التوفر على قناة إضافية لتحديد ومتابعة الحالات المخالطة"، كما أنه "سيساعد البلاد على عدم الانتقال إلى المرحلة الثالثة من الوباء، وعلى اتخاذ القرارات والتدابير الصائبة لاحتواء تفشي هذه الجائحة والتغلب عليها".

من جانبه، أوضح العامل مدير أنظمة المعلومات والاتصال بوزارة الداخلية، عبد الحق الحراق، أن "هاجس حماية الحياة الشخصية والمعطيات الخاصة للمواطنين كان دائما في صلب المشروع"، مؤكدا أن هذا التطبيق، الذي "سيتم تحميله بشكل اختياري من طرف المواطنين، سيتم استعماله فقط خلال المدة التي ستستمر فيها الجائحة".

ولفت الحراق إلى أن هذا التطبيق "المغربي المحض" قد "تم تطويره من طرف فريق مكون من 40 شخصا من مختلف القطاعات العمومية والخاصة، اعتمادا على مبادئ الذكاء الجماعي والابتكار والمرونة".

وأضاف المتحدث أن التطبيق سيكون متوفرا بمتاجر "بلاي ستور" و"آي أو إس" و"هواوي"، لافتا إلى أن كل المعطيات التي سيتم تخزينها من طرف التطبيق سيتم التخلص منها بعد انتهاء الجائحة.

ومن المرتقب، وفقا لما جاء في تصريح المسؤول بوزارة الداخلية المغربية أن يتم إطلاق تجربة واسعة النطاق للتطبيق، ابتداء من الأسبوع المقبل، في عدد من مراكز المجمع الشريف للفوسفاط، على أن يتم إطلاق النسخة الأولى من التطبيق فيما بعد.

  • المصدر: أصوات مغاربية ووكالات