تونس

لماذا يتهم أعضاء في التحالف الحكومي حركة النهضة بـ"ابتزازهم"؟

14 مايو 2020

ستواجه حكومة إلياس الفخفاخ في تونس تحديات سياسية كبيرة في المرحلة المقبلة، لعل أبرزها سيكون رأب الصدع بين الأحزاب المشكلة للتحالف الحكومي، بعد الخلافات الكبيرة التي تفاقمت مؤخرا  بين مكوناته.

وزادت حدة هذه الصراعات بعد دعوة حركة النهضة إلى "توسيع التحالف الحكومي وتشكيل حكومة وحدة وطنية"، الأمر الذي رأى فيه بعض شركائها في الحكم "ابتزازا" و"محاولة لتعطيل العمل الحكومي".

حكومة وحدة وطنية

ومطلع هذا الأسبوع، دعا نواب في البرلمان عن حركة النهضة وقيادات في صفوفها الأولى إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية وتوسيع الائتلاف الحكومي لمواجهة تداعيات أزمة كورونا اقتصاديا واجتماعيا،  "بعيدا عن المصلحة الحزبية الضيقة".

وتعليقا على هذه الخطوة، قال النائب عن كتلة حركة النهضة في البرلمان، محمد القوماني، إن حركة النهضة "دافعت عن خيار حكومة الوحدة الوطنية منذ المفاوضات التي سبقت تشكيلة حكومة إلياس الفخفاخ"، مضيفا أن الحركة قد "حققت بعض المكاسب في هذا الاتجاه".

عماد الخميري: الذهاب لإنتخابات تشريعية مبكرة ليس تهـديدا وانما هو احتمال وارد 🇹🇳 ‎دعا القيادي في حركة النهضة عماد...

Posted by ‎شباب حركة النهضة‎ on Wednesday, January 29, 2020

وأوضح المتحدث، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، بأن هناك عدة أسباب فرضت على حركة النهضة التوجه نحو هذا الخيار  من بينها "التداعيات السلبية الاجتماعية والاقتصادية لأزمة كورونا، إضافة إلى الصعوبات الكبيرة التي تواجهها كتل التحالف الحكومي داخل البرلمان لتمرير بعض القوانين، وحاجتها لأغلبية مريحة لاستكمال التصويت على الهيئات الدستورية التي تتطلب  أغلبية ب 145 صوتا".

 وأوضح النائب أن الظروف الحالية تظهر الحاجة الملحة لتوسيع الائتلاف الحاكم الحالي بتشكيل حكومة وحدة وطنية، معتبرا أن القرار يصب في مصلحة البلاد ويحقق شروطا أكبر لنجاح حكومة إلياس الفخفاخ.

ويتكون التحالف الحكومي الحالي من حركة النهضة (54 نائبا) والتيار الديمقراطي (22 نائبا) وحركة الشعب (16 نائبا) وتحيا تونس وكتلة الإصلاح الوطني وشخصيات مستقلة.

تعطيل للعمل الحكومي

التطور اللافت في موقف حركة النهضة من التحالف الحكومي الحالي، خلف ردود فعل كبيرة لدى شركائها في حكومة إلياس الفخفاخ، والذين اعتبروا أن الهدف من دعوتها لتشكيل حكومة وحدة وطنية هو "ضرب العمل الحكومي".

وفي هذا السياق، اعتبر النائب عن حركة الشعب في البرلمان، خالد الكريشي، الدعوة لحكومة وحدة وطنية "مشبوهة" وخطوة تهدف الضغط على رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ وتعطيل عمل الحكومة، مشيرا  إلى أن حركة النهضة قد بدأت منذ مدة في "هرسلة شركائها في الحكم خاصة حزبي حركة الشعب والتيار الديمقراطي، وممارسة الابتزاز  السياسي ضدهما".

وأضاف النائب، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، بأن "الإسلاميين لم يغفروا لحزبي الشعب والتيار إسقاطهما لحكومة الحبيب الجملي أثناء عرضها لنيل ثقة  البرلمان قبل أشهر"، لذلك فالنهضة "تريد اليوم الانتقام من حركة الشعب باستبعادها من الحكومة، وإدخال تعديلات على الائتلاف الحكومي بإدخال شريكيها الموضوعيين ائتلاف  الكرامة وحزب قلب تونس".

دعوة النهضة لحكومة وحدة وطنية هي محاولة باءسة لاعادة توزيع النفوذ والتحالفات بما يخدم مصلحة التنظيم العالمي للاخوان بعدما تم التضييق عليها من طرف حركة الشعب والكتلة الديموقراطية وتعطيل استأثارها بمقدرات البلاد.

Posted by Mefteh Harabi on Tuesday, May 12, 2020

وأشار الكريشي إلى  إن حكومة إلياس الفخفاخ تضم تمثيلية لكل العائلات الفكرية للأحزاب السياسية في تونس، لافتا إلى أن دعوة حزب النهضة لحكومة وحدة وطنية "تحوم حولها عديد الشبهات".

وأشار أيضا إلى  أن توقيت هذه الدعوة يثير أيضا عدة تساؤلات خاصة أن الحكومة لم تكمل بعد 100 يوم الأولى لعملها الحكومي، ولم تعالج أيا من الملفات التي وضعتها ضمن أولوياتها بسبب انشغالها في حرب كورونا .

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة

تونس

قرار وزاري لحماية كنيس يهودي جنوب تونس

27 مايو 2020

أدرجت السلطات التونسية كنيسا يهوديا في محافظة تطاوين جنوب شرقي البلاد ضمن قائمة المعالم المحمية، ما سيحول دون تحويله إلى مشروع سكني أو تجاري.

وتضمنت النشرية الأخيرة للرائد الرسمي قرارا من وزيرة الشؤون الثقافية يتعلق بحماية المعلم التاريخي المعروف بالكنيس اليهودي بتطاوين.

قرار يتعلق بحماية المعلم التاريخي كنيسة اليهودي بتطاوين

Posted by ‎المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بتطاوين‎ on Tuesday, May 26, 2020

ويعود تأسيس هذا المعلم الديني، الذي يقع وسط المدنية، إلى بداية القرن الماضي، وتتشابه هندسته مع كنيس الغريبة المشهور بجزيرة جربة.

وقال المشرف على التراث بولاية تطاوين، علي الثابتي، إن "المعلم أغلق أبوابه في بداية سبعينيات القرن الماضي، وقد اتخذت السلطات العديد من الإجراءات لمنع هدمه".

وأشار، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، إلى "حدوث عدة محاولات لتحويله إلى مشروع تجاري وسكني قبل تدخل المعهد الوطني للتراث".

كان محلّ نزاع: الكنيس اليهودي بتطاوين التونسية ''معلم تاريخي محميّ'' صدر امس الثلاثاء 26 مايو 2020 بالرائد...

Posted by ‎Jimena جيمينا‎ on Tuesday, May 26, 2020

وشدد الثابتي على أهمية "قرار الحماية الصادر عن وزارة الشؤون الثقافية الذي من شأنه الحيلولة دون تغيير صبغته".

  • المصدر: أصوات مغاربية