أميركا

وقف الغرين كارد.. ترامب يوقع الأربعاء مرسوم تعليق الهجرة لأميركا

22 أبريل 2020

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه سيوقع، الأربعاء، الأمر التنفيذي لتعليق الهجرة للولايات المتحدة لمدة شهرين.

وأضاف في تغريدة على تويتر أنه "سيوقع الأمر التنفيذي الذي يحظر الهجرة إلى أميركا. وحتى من دون هذا الأمر، فإن الحدود الجنوبية مدعومة بشكل كبير بـ 170 ميلا من الجدار، ويوجد نحو 27 ألف جندي مكسيكي، وهي مشددة للغاية- بما في ذلك الاتجار بالبشر".

وكان ترامب قد أعلن وقف منح بطاقة الإقامة الدائمة "غرين كارد" لمواجهة ارتفاع معدلات البطالة في الولايات المتحدة، في خطوة لحماية الوظائف في البلاد.

وقال ترامب خلال مؤتمره الصحافي، الثلاثاء، إن "وقف الهجرة مؤقتا سيضع الأميركيين العاطلين عن العمل في الخط الأمامي للوظائف" حين يعاد فتح الاقتصاد الأميركي، مضيفا "علينا إيلاء الأولوية للعامل الأميركي".

وأشار إلى أن هذا الإجراء "سيطبق فقط على الأفراد الذي يسعون للحصول على إقامة دائمة، بعبارة أخرى الذين يريدون تصاريح إقامة دائمة، ولا ينطبق على الذين يدخلون على أساس مؤقت".

وتفيد أرقام رسمية أن الحكومة الأميركية أصدرت 577 ألف بطاقة إقامة دائمة في السنة المالية 2019.

 

المصدر: موقع "الحرة"

 

مواضيع ذات صلة

أميركا

سفارة أميركا بالجزائر: نبل شخصية الأمير أكسبه إعجاب العالم

27 مايو 2020

بماسبة الذكرى الـ137 لوفاة الأمير عبد القادر، دونت سفارة الولايات المتحدة الأميركية في الجزائر على حسابها في فيسبوك محتفية به.

وذكّرت تدوينة السفارة بوصول تأثير الأمير إلى "قلب أميركا"، وتحدثت عن إشادة الرئيس الأميركي أبراهام لنكولن بصنيع الأمير في سوريا عندما حال دون تعرض المسيحيين إلى كجزرة على يد مسلمين.

في مثل هذا اليوم من عام 1883، توفي الأمير عبد القادر في المنفى. وقد أصبح زعيم مقاومة الاحتلال الفرنسي للجزائر موضع...

Posted by U.S. Embassy Algiers on Tuesday, May 26, 2020

وجاء في التدوينة "في مثل هذا اليوم من عام 1883، توفي الأمير عبد القادر في المنفى. وقد أصبح زعيمُ مقاومة الاحتلال الفرنسي للجزائر موضع إعجاب واسع النطاق ليس في بلده الأصلي فحسب، بل في جميع أنحاء العالم أيضا".

واسترسلت "وصلت سمعة عبد القادر إلى قلب أمريكا، حيث سُمّيت مدينة القادر في عام 1845، بولاية أيوا على اسمه. وحتى بعد إرساله إلى المنفى، ظل عبد القادر زعيماً شجاعاً."

وأضافت التدوينة "كتب الرئيس أبراهام لنكولن إلى عبد القادر شخصياً لشكره على تدخله لإنقاذ حياة الآلاف من المسيحيين خلال أعمال الشغب التي وقعت في دمشق عام 1860. اليوم نكرم ذكرى الأمير عبد القادر وإرثه المستمر. وكما كتبت صحيفة نيويورك تايمز في نعيه، فإن "نبل شخصيته أكسبه إعجاب العالم".

  • المصدر: أصوات مغاربية