أميركا

ترامب يتحدث عن موعد لقاح كورونا وعودة الحياة

15 مايو 2020

رجح الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، أن يتم الحصول على لقاح ضد فيروس كورونا في موعد أقصاه نهاية العام الجاري، مشيدا بالإجراءات التي اتخذتها بعض الولايات الأميركية فيما يتعلق بعودة الحياة الاقتصادية.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر إن هناك "أرقام جيدة تأتي من الولايات التي فُتحت.. أميركا تستعيد حياتها! العمل على اللقاح يبدو واعدا جدا، قبل نهاية العام. وبالمثل، حلول أخرى!".

وسجلت الولايات المتحدة أكثر من 2,98 مليون طلب جديد للحصول على إعانات بطالة خلال الأسبوع المنصرم، ما يرفع العدد الإجمالي لهذه الطلبات إلى حوالى 36,5 مليونا منذ توقف عجلة الاقتصاد في منتصف مارس في ظل تدابير احتواء وباء كوفيد-19، وفق أرقام نشرتها وزارة العمل الخميس.

وسجلت الولايات المتحدة التي ظهر فيها الوباء بداية فبراير، أعلى حصيلة إجمالية للوفيات في العالم بلغت 84 ألفا و136 من بين مليون و390 ألفا و764 إصابة.

مواضيع ذات صلة

أميركا

السفارة الأميركية في ليبيا: هذه الشائعة غير صحيحة!

26 مايو 2020

نفت السفارة الأميركية في ليبيا خبرا كانت نقلته وسائل إعلام، الاثنين، يفيد بتوجه وفد أميركي إلى مدينة بنغازي لملاقاة المشير الليبي خليفة حفتر.

وكانت قناة "الحدث" قد نقلت عن مصادر لم تسمها تأكيدها "وصول وفد أميركي إلى مدينة بنغازي (مقر حفتر) لبحث مساعي الحل".

لكن السفارة الأميركية ردت بتغريدة على تويتر، قائلة "لا يوجد وفد أميركي متوجه إلى بنغازي. هذه الشائعة غير صحيحة".

وجاء هذا الرد بعد أربعة أيام فقط على اتصال هاتفي بين رئيس حكومة الوفاق الليبية، فائز السراج، ووزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، تناول الأوضاع في ليبيا.

وحض وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الجمعة، حكومة الوفاق المدعومة من تركيا على وقف إطلاق النار، منتقدا تدفق الأسلحة إلى هذا البلد، في وقت تتصدى طرابلس لهجوم قوات المشير خليفة حفتر المستمر منذ نحو عام.

وحققت حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة سلسلة نجاحات في الأسابيع الأخيرة في صدها لهجمات حفتر، بما في ذلك الاستيلاء على مطار استراتيجي بالقرب من طرابلس الاثنين.

وشن حفتر الرجل القوي في شرق ليبيا والمدعوم من مصر والإمارات والسعودية، وهي دول حليفة للولايات المتحدة، هجوما في أبريل عام 2019 للاستيلاء على طرابلس أسفر عن مقتل المئات.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية